أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين قد تصل إلى توقف عضلة القلب، لذلك يجب على مَنْ يتعاطى الكوكايين وجميع من حوله أن يعرفوا تلك الأعراض حتى يلاحظونها سريعاً إذا حدثت، ويقومون بالإسعاف واتخاذ الخطوات الصحيحة ليتم إنقاذ المدمن من الخطر.

وذلك لأنه على الرغم من أن تلك الأعراض قد تَفتِك بصاحبها سريعاً لكن إذا تلقى العلاج فى الوقت المناسب، سيتعافى الشخص منها، وفى هذا المقال سنتحدث عن كل ما يخص الجرعة الزائدة من الكوكايين.

أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين الجسدية والنفسية؟

تحدث تلك الأعراض عندما يتعاطى المدمن جرعة من مخدر الكوكايين ولا يستطيع الجسم التعامل معها والتخلص منها.

لا يعني ذلك أن هناك حد معين لتعاطي الكوكايين يظهر بعده تلك الأعراض، فقد تحدث الأعراض من تعاطى بِضع مليجرامات من الكوكايين لشخص ما بينما تحدث لشخص آخر بسبب بسبب تعاطى بِضع جرامات من المخدر.

الأعراض الجسدية للجرعة الزائدة من الكوكايين:

تتمثل الأعراض كالآتي:

  1. الصداع.
  2. الاهتياج.
  3. آلام بالصدر.
  4. الشعور بالإغماء.
  5. حدوث رعشة.
  6. الغثيان والقيء.
  7. آلام بالبطن.
  8. تغير مُعدل التنفس.
  9. ارتفاع درجة الحرارة.
  10. زيادة مُعدل ضربات القلب.
  11. ارتباك شديد وتشوش الذهن.
  12. نوبات صرع.
  13. فقدان الوعي.
  14. الموت فى أسوأ النتائج.

الأعراض النفسية  للجرعة الزائدة من الكوكايين :

تتضمن الأعراض النفسية التالى:

  1. القلق.
  2. الهلع.
  3. جنون الاتياب.
  4. الهلوسة والأوهام.
  5. الهذيان.
  6. تهديد الآخرين.

بعد أن تعرفنا على أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين، سنتحدث عن اضرار الجرعة الزائدة من الكوكايين.

ما هى اضرار الجرعة الزائدة من الكوكايين؟

عندما يتعاطى المدمن جرعة من الكوكايين في وقت أصبح الجسم فيه لا يتحمل دخول أي نسبة من السموم يتأثر اتزان مُعدل ضربات القلب بشِدة، كما قد يحدث مشاكل خطيرة للجهاز العصبي مما قد يُسبب صداع شديد، أو حدوث غيبوبة، أو نوبات صرع.

كما قد يحدث اضطراب للجهاز الهضمي مما يُسبب الغثيان، والقيء، وحدوث جفاف، كما أن الكوكايين يؤثر على المخ أيضاً، فيُسبب تغير تَركيب وكيمياء المخ وقد تكون تلك التغيرات دائمة..

وقد تصل اضرار الجرعة الزائدة من الكوكايين إلى التسبب في فقدان الذاكرة، ومشاكل بالجهاز الحركى كما قد يُسبب نزيف بالمخ فى بعض الأحيان.. وفيما يلي إليك أسباب حدوث الجرعة الزائدة من المخدرات المُنشطة كالوكايين.

أسباب حدوث أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين 

الجرعة الزائدة من الكوكايين من الصعب التنبؤ بحدوثها بسبب:

  1. مخدر الكوكايين يتم تصنيعه فى الشارع بواسطة تجار المخدرات، فيختلف مقدار ما يضعوه من مخدر الكوكايين من تاجر لآخر، وبالتالي تقاس الجرعة الزائدة بتركيز الكوكايين وليس بالكمية.
  2. تزيد احتمالية حدوث الأعراض إذا تم خلط مخدر الكوكايين مع أنواع أُخرى من المخدرات مثل الهيروين.
  3. مع طول مدة ادمان الكوكايين، يقل تأثير المخدر فلا يُعطى المدمن نفس النشوة التى شعر بها منذ أول تعاطى له فيبدأ فى زيادة الجرعة التي يتعاطاها تدريجياً حتى يصل إلى مرحلة الجرعة الزائدة دون أن يشعر.
  4. من يتعاطى مخدر الكوكايين لأول مرة لا يعرف الحد الذي يستطيع جسمه تحمله من المخدر، مما يعرضه لاحتمالية إصابته بأعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين.
  5. الحالة الجسدية للمدمن لها دور كبير في حدوث الجُرعة الزائدة، وعليه فإنه من الممكن جرعة يعتبرها المدمن إعتيادية، تُسبب أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين.

“طبيّاً من المتوقع معاناة المدمن من مخاطر وآثار الجرعة الزائدة من الكوكايين في أي وقت وبأي كمّية”.

كيفية تشخيص الجرعة الزائدة من الكوكايين

بعد أن تحدثنا عن أعراض وأسباب الجرعة الزائدة من الكوكايين، فيُمكننا القول أن التشخيص هو نفسه الأعراض لكن يتم تقسيم الجرعة الزائدة لثلاث مراحل بناء على الأعراض التى تظهر كالآتى:

المرحلة الأولى:

يظهر على المريض بسبب الجرعة الزائدة من الكوكايين الآتى:

  1. الشعور بالصداع.
  2. الغثيان.
  3. ارتعاش العضلات.
  4. الشعور بالدوار.
  5. التنفس بمُعدل أسرع.
  6. الهلوسة.
  7. زيادة سرعة ضربات القلب، وارتفاع ضغط الدم.

المرحلة الثانية:

يُعانى المريض من الآتى:

  1. فقدان القدرة على التحكم بالمثانة البولية.
  2. ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  3. اختلال ضربات القلب وعدم انتظامها.
  4. حدوث نوبات صرع.
  5. عدم انتظام مُعدل التنفس.
  6. حدوث ضرر بالمخ.

المرحلة الثالثة:

وهى أسوأ مرحلة وقد يحدث بها توقُف أياً من الآتى:

  1. العملية التنفسية.
  2. الوظائف الحيوية.
  3. عضلة القلب.

وقد يصل الأمر إلى حدوث غيبوبة..
لذا من المهم جداً معرفة كيفية إسعاف المدمن في حالة تشخيصه كمُصاب بأعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين لحين وصول المساعدة الطبية المهنية.. وفيما يلي نتعرف عن كيفية الإسعاف والعلاج.

إسعاف المدمن و علاج الجرعة الزائدة من الكوكايين

يجب التأكيد على أن علاج الجرعة الزائدة من الكوكايين يتم في المستشفى، ولا يُمكن علاجه فى المنزل حيث يجب الاتصال بالإسعاف وسرعة التوجه إلى الطوارئ عند مُلاحظة أياً من أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين التي ذكرناها..

لكن الإسعافات الأولية التي تستطيع فعلها للشخص الذي يُعانى من الجرعة الزائدة من الكوكايين ليست بالكثير لكنك تستطيع تطبيقها كالآتى:

  1. إذا كان المريض يتقيأ أو يُعانى من نوبة صرع، فقُم بوضعه على جانبه لإبقاء مجرى التنفس مفتوحاً، وحتى لا يختنق من القيء إذا بقي في فمه.
  2. قُم بإزالة أى شئ قد يُمثل خطراً لهم أثناء حدوث نوبة الصرع مثل الأشياء الحادة، ولا تضع أى شئ فى فم المريض.
  3. إذا توقف قلب المريض، وكنت تستطيع القيام بالإنعاش القلبي الرئوي، قُم به حتى تأتي سيارة الإسعاف التي اتصلت بها

ويهدف العلاج بشكل أساسي في المشفى إلى المُحافظة على:

  1. وظائف القلب.
  2. التنفس.
  3. وظائف الكلى.
  4. درجة حرارة الجسم.

يتم بعد ذلك فعل الآتى:

  1. تركيب كانيولا بالوريد لإعطاء المهدئات لتقليل أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين الجسدية والنفسية المُتمثلة فى الهلع، وجنون الارتياب والهلوسة.
  2. يتم إعطاء المحاليل مثل محلول الملح والجلوكوز بسبب حدوث الجفاف وانخفاض مستوى السكر بالدم.
  3. يتم إعطاء أنواع أُخرى من الأدوية لعلاج الآثار الأُخرى من الجرعة الزائدة من الكوكايين لكن  لا يوجد دواء مضاد مُخصص لعلاج جرعة الكوكايين الزائدة.
  4. يتم تبريد جسم المريض إذا ارتفعت درجة الحرارة بشدة.
  5. قد يتم التقييد الجسدي للمريض لما قد يكون فيه من الاهتياج الشديد الذي قد يؤذيه.
  6. قد يحتاج المريض إلى جهاز التنفس الصناعي أو الإنعاش القلبي الرئوي إذا توقف القلب عن النبض.
  7. المُراقبة الدورية والمساندة الطبية تستمر حتى لو أن أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين بدأت تقل ترديجياً، والعلاج النفسي باستمرار ضرورياً حتى لو أن الأعراض الجسدية تم علاجها بنجاح.

كيفية التخلص من ادمان الكوكايين نهائياً

هل ينتهي آثر الكوكايين بإسعاف وعلاج الجرعة الزائدة؟!
آثار الكوكايين تبقى في الجسم حتى بعد علاج الجرعة الزائدة، وإليك فيما يلي ذكر موجز عن ماذا يفعل الكوكايين بالجسم، وسبب ذلك التأثير.. فعلاج آثار الجرعة الزائدة لا يُعنى الخلاص من أضرار الكوكايين.

ماذا يفعل الكوكايين بالجسم

بعد أن تعرفنا على كيفية تشخيص الجرعة الزائدة من الكوكايين وكيفية إسعاف المريض، سنُجيب عن سؤال ماذا يفعل الكوكايين بالجسم؟ وتنقسم آثار الكوكايين على الجسم كالآتى:

آثار الكوكايين قصيرة المدي:

وتتمثل تلك الآثار فى الآتى:

  1. الشعور بالنشوة.
  2. تحسن الحالة المزاجية.
  3. زيادة الطاقة.
  4. الشعور بالعظمة، وزيادة الثقة بالنفس.
  5. الشعور بعدم الراحة.
  6. الهلع.
  7. التوتر والقلق.
  8. جنون الاتياب.

وقد يستخدم بعض الناس الكوكايين لتحسين أدائهم للمهام أو لتحقيق مهمة لأنه يُقلل الحاجة إلى النوم، كما قد يستخدمه البعض لفقدان الوزن.

آثار الكوكايين طويلة المدي:

قد تحدث الآثار التالية إذا تم إدمان الكوكايين لفترة طويلة:

  1. التعب الشديد والمُزمن.
  2. صداع لا يتوقف.
  3. نزيف الأنف.
  4. آلام بالبطن.
  5. فقدان الوزن.
  6. الجلطة الدماغية.
  7. حدوث أزمات قلبية، واختلال نظام ضربات القلب.
  8. الإصابة بأمراض الدم المُعدية مثل الإيدز، والتهاب الكبد الوبائي.
  9. نوبات الصرع.
  10. حدوث فشل تنفسي.
  11. الموت المفاجئ.

المزيد عن: اضرار الكوكايين

إدمان الكوكايين يدفع صاحبه إلى زيادة الجرعة بالتدريج دون أن يشعر حتى يختبر نفس تأثيره الذي يسعى إليه، ومن ثَم قد تظهر عليه أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين التى قد تودي بحياته، لكن ما سبب تأثير الكوكايين الذي يحدث؟

سبب تأثير الكوكايين على الجسم

يُزيد مخدر الكوكايين إفراز هرمون الدوبامين الذي يلعب دوراً فى المشاعر الإيجابية التى يختبرها الإنسان، وبالتالي يشعر المدمن بالسعادة الزائدة..

 لكن يجب معرفة أن للكوكايين آثار جانبية مزعجة قد تظهر من أول استخدام كالآتى:

  1. حدوث رعشة.
  2. زيادة معدل ضربات القلب.
  3. ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  4. ارتفاع ضغط الدم.
  5. ضيق الأوعية الدموية.
  6. الشعور بالدوار.
  7. اتساع حدقة العين.
  8. اختلال الوظائف الجنسية.

ما سبق ذكره حول تأثير الكوكايين يبين بشكل جلي أن تنظيف الجسم من سموم المخدرات يتعدى كثيراً إسعاف أعراض الجرعة الزائدة، لذا وجب تبيان كيفية تنظيف الجسم من الكوكايين وعلاج الإدمان بشكل نهائي. 

تنظيف الجسم من الكوكايين (علاج ادمان الكوكايين في مركز الهضبة):

إدمان الكوكايين خطير، حتى أنه قد يُودي بحياة المدمن لذلك تنظيف الجسم من الكوكايين أو بمعنى آخر علاجه أمر لا يجب التهاون به..

حيث بعد علاج أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين، والذي يتطلب دخول العناية بعد ذلك لمُراقبة المريض باستمرار، فيجب ألا يستعجل الخروج بعد تحسن حالته الصحية، بل يبدأ طريق علاج ادمانه من الكوكايين مُباشرة بعد ذلك..

وبالتأكيد لا أحد أفضل من طبيب مُتخصص لعلاج ادمان الكوكايين، حيث أن الأطباء المتخصصين فى مركز الهضبة يُقيمون حالتك من جميع النواحى لوضع الخطة العلاجية الأمثل بما يتناسب معك..

وتتضمن طرق العلاج الآتى:

  1. العلاج الخارجي بالمُتابعة مع الطبيب المُعالج: وتتميز تلك الطريقة أن المريض يستطيع متابعة حياته والذهاب إلى المنزل، والعمل مع تطبيق  الحلول المُقترحة فى العلاج فى الحياة الواقعية.
  2. العلاج الداخلى والإقامة: تُستخدم تلك الطريقة إذا فشل العلاج الخارجي أو كانت الحالة تحتاج إلى العلاج الداخلى منذ البداية حيث يُمكن مُتابعة المريض 24 ساعة في الأسبوع، وسيجد مُساندة ممن يعانون من نفس مشكلة إدمانه كما أن المريض يتعرف على ما يدفعه لتعاطي الكوكايين ويبتعد عنه وعن العادات غير الصحية الأُخرى.
  3. الجروبات المُسانِدة: حيث تجتمع مع من يُعانون من نفس مشكلتك من إدمان الكوكايين لتُشاركهم أفكارك، ومشاعرك، وأفعالك اليومية لكي تستفادوا من خبراتهم فى فى رحلتهم للإقلاع عن الإدمان، فلا تشعر أنك وحيد فى مواجهة مشكلة ادمانك.
  4. الأدوية: لا يوجد دواء مُعترف به من منظمة الدواء والغذاء FDA لعلاج ادمان الكوكايين، لكن يتم وصف أدوية مضادة للاكتئاب الذي قد يُعانيه المريض أثناء الإقلاع عن إدمانه بالإضافة إلى الأدوية الأخرى لتقليل الأعراض الانسحابية للكوكايين مثل الإجهاد والقلق وعدم الراحة والشعور بالجوع الشديد.
فإذا كنت تُعانى من إدمان الكوكايين، وتُريد التعافى منه والإقلاع عنه بشكل نهائي فلا تتردد فى التواصل معنا على رقم الواتس الخاص بمركز الهضبة 01154333341

الخلاصة:

أعراض الجرعة الزائدة من الكوكايين تتضمن الأعراض الجسدية مثل الصداع والاهتياج، والأعراض النفسية مثل القلق والهلوسة كما أن من اضرار الجرعة الزائدة من الكوكايين التأثير على انتظام معدل ضربات القلب، والجهاز العصبي مما قد يسبب نوبات الصرع..

كما أن للكوكايين آثار قصيرة المدى على الجسم مثل الشعور بالنشوة، وتحسن الحالة المزاجية بالإضافة إلى آثاره طويلة المدى مثل التعب الشديد ونزيف الأنف..

ويحدث تأثير الكوكايين بسبب زيادة إفراز هرمون الدوبامين الذي يلعب دوراً فى المشاعر الإيجابية التى يختبرها الإنسان، وبالتالي يشعر المدمن بالسعادة الزائدة..

كما تحدثنا عن أن علاج الجرعة الزائدة من الكوكايين لا يتم إلا فى المشفى،وأخيراً ذكرنا أن علاج ادمان الكوكايين يجب أن يتم على يد طبيب متخصص كما يتوفر فى مركز الهضبة حيث يقوم بتقييم حالة المريض لوضع أفضل خطة علاجية مناسبة له.

وتتضمن طرق العلاج: العلاج الخارجي مع المتابعة، والعلاج الداخلي مع الإقامة، والانضمام إلى الجروبات المُساندة، واستخدام الأدوية.

 

ا. بسنت