تتعدد اعراض تعاطي الافيون والتي تختلف من شخص لآخر وذلك بناءً على بعض العوامل، ولكن مجرد تعاطي الشخص للأفيون  يثير شكوك المحيطين به ويثير الكثير من الأسئلة حول كيفية التأكد من تعاطي هذا الشخص للأفيون، وما هي اضرار تعاطي هذا السم القاتل ومدى تأثيره على الجسم؛ لذلك سنقوم في هذا المقال بتوضيح كل ما يخص أعراض تعاطي الأفيون في حالات التعاطي المختلفة، وكيفية التعامل معها لمنع ظهور أي مضاعفات خطيرة تهدد صحة المدمن مباشرة، تابعونا.

ما هي اعراض تعاطي الافيون؟

يتساءل العديد من الناس عن اعراض تعاطي الافيون والتي تتنوع بين أعراض تظهر من أول مرة في التعاطي، وأعراض تظهر مع تكرار التعاطي، وأعراض تظهر مع في حالة الإدمان بشكل مستمر، وفي هذه الفقرة سنتعرف على هذه الأعراض بالتفصيل.

أولًا: اعراض تعاطي الافيون لأول مرة

يبدأ المتعاطي بعد أخذ أول جرعة من الأفيون في الشعور بحالة من الراحة النفسية والسعادة البالغة، وذلك لأن الأفيون يؤثر وبشكل مباشر على افراز هرمون السيروتونين من المخ ويزيد من معدلاته ويؤخر امتصاصه، وهذا يؤدي إلى الشعور بالنشوة والسعادة البالغة، وتُصاحب تلك النشوة اعراض تعاطي الافيون للمرة الأولى والتي تتمثل في:

  1. تسكين الألم بشكل ملحوظ.
  2. الشعور بالغثيان والدوَّار الشديد.
  3. الشعور بارتخاء العضلات والرغبة المُلحة في النوم.
  4. عدم إدراك الزمان والمكان في بعض الأحيان.

ثانيًا: اعراض تعاطي الافيون مع التكرار

مع تكرار تعاطي الأفيون يبدأ جسد المدمن في الاعتياد على جرعة الأفيون وبمرور الوقت يبدأ في زيادة هذه الجرعة تدريجيًا لكي يصل لنفس التأثير والشعور الذي كان يشعر به مع تعاطي أول جرعة، وتبدأ بعض الأعراض النفسية في الظهور مثل:

  1.  الاكتئاب لعدم توافر جرعة الأفيون المرغوب فيها والشعور بالقلق والتوتر الشديدين.
  2. معاناة المتعاطي من التقلبات المزاجية.
  3.  كما تظهر بعض الأعراض الجسدية والتي تبدأ بحدوث بطء في التنفس، وسرعة ضربات القلب والشعور المستمر بالألم.

 وظهور هذه الأعراض يدفع المتعاطي للدخول في دائرة الإدمان والاعتياد الجسدي والنفسي على تعاطي الأفيون.

ثالثًا: أعراض إدمان الأفيون

بمجرد دخول المتعاطي في دائرة الإدمان تحدث العديد من الأعراض والتغيرات النفسية والجسدية والسلوكية والتي سنتناولها بالتفصيل فيما يلي:

أولًا: اعراض تعاطي الافيون النفسية في حالة الإدمان

  1. فقدان القدرة على التركيز واتخاذ القرارات الصائبة.
  2. ظهور أعراض اكتئاب حاد.
  3. اضطرابات القلق والتوتر.
  4. اضطرابات في النوم بشكل طبيعي.
  5. حدوث الكثير من التقلبات المزاجية في وقت قصير.
  6. التفكير الدائم في المخدر، والرغبة الملحة والمستمرة في التعاطي.

ثانيًا: اعراض تعاطي الافيون الجسدية الإدمانية

  1. فقدان القدرة على الإحساس بالألم.
  2. اضطراب معدل ضربات القلب.
  3. حدوث مشاكل في التنفس بشكل طبيعي.
  4. حدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي تؤدي لحدوث الغثيان والقيء باستمرار.
  5. حدوث جفاف في الفم.
  6. ضيق حدقة العين.
  7. احمرار الجلد.
  8. سيطرة شعور الإرهاق والإعياء بشكل مستمر.

ثالثًا: اعراض تعاطي الافيون السلوكية للمدمن

  1. حدوث تغيرات في شكل المدمن ومظهره.
  2. الإهمال في الذهاب للعمل.
  3. العنف والعصبية.
  4. العُزلة التامة.
  5. عدم إدراك الأمور واللامبالاة.
  6. حدوث العديد من محاولات الانتحار من قِبَل المدمن.

قد يهمك: علامات متعاطي الافيون

هل شدة اعراض تعاطي الافيون واحدة بين كل المدمنين؟

بالطبع تختلف شدة اعراض تعاطي الافيون تختلف من مدمن إلى آخر، حيث هناك بعض العوامل التي تؤثر على شدتها  والتي تشمل:

  1. مدة التعاطي؛ حيث يزداد معدل ظهور اعراض تعاطي الافيون بالنسبة للشخص الذي يتعاطى الأفيون من مدة طويلة.
  2. الجرعة التي يتعاطاها المدمن في كل مرة.
  3. كمية الأفيون الموجودة في الجسم.

تلك العوامل لا تؤثر على شدة أعراض التعاطي وحسب، بل تؤدي إلى ظهور مضاعفات الأفيون بصورة أسرع وأشد فتكاً من حالة إلى أخرى.. وإليك أشهر مضاعفات تعاطي الأفيون فيما يلي.

مضاعفات أعراض تعاطي الأفيون 

يؤثر تعاطي الأفيون بشكل مباشر على عمل المخ، ويساعد على الشعور بالاسترخاء والسعادة كما ذكرنا من قبل، ولكن بالرغم من لذة هذا الشعور إلا أنه ينتج عنه العديد من الأضرار والمضاعفات  في الكثير من الحالات الإدمانية، والتي تتلخص في:

  1. يتسبب إدمان الأفيون في تدمير خلايا المخ.
  2. يؤثر سلبًا على الجهاز التنفسي مما يُسبب مشاكل عديدة في التنفس بشكل طبيعي.
  3. يتسبب في حدوث أمراض القلب والأوعية الدموية.
  4. يتسبب في حدوث ضمور في عضلات الجسم.
  5. ينتج عنه تعاطيه تلف الكُلى وتليف الكبد.
  6. يتسبب في زيادة احتمالية الإصابة بالأمراض المُعدية بسبب تعاطيه عن طريق الحقن، وهذه الأمراض مثل الإيدز والتهاب الكبد الوبائي.

كل هذه المضاعفات وأكثر يمكن تجنبها وعدم التعرض إليها عن طريق البدء في حالة البدء في رحلة العلاج من إدمان الأفيون، ولكن كيف يمكن إقناع مُتعاطي الأفيون للبدء في العلاج من إدمانه؟، هذا ما سنعرفه في الفقرة القادمة.

ذات صلة : ما هي اضرار الافيون

ماذا تفعل عند ظهور أعراض متعاطي الأفيون على أحبائك

أولاً إجراءات هامة للتعامل مع مستخدم الأفيون الغير مُدمن

تتنوع طرق التعامل مع مدمن الأفيون وذلك حسب مرحلة الإدمان التي وصل إليها، فعند التعاطي لفترات قصيرة يكون التعامل مع المتعاطي سهلًا ويتم ذلك من خلال توعيته بأضرار الإدمان وخطورته ومحاولة إقناعه بالتوقف عن الإدمان لكي يعود لحياته الطبيعية وفي هذه الحالة ننصح بإجراء تشخيص لتحديد نسبة السموم لتجنب أي مضاعفات، ومعالجة أي اضطراب حتى لو كان في بدايته لتجنب أي خطورة لاحقة وأيضاً لمنع الانتكاس.

ثانياً في حالة التعامل مع حالات إدمان الأفيون الشديدة

في حالة التعاطي لفترات طويلة والدخول في دائرة الإدمان يصبح التعامل مع المدمن صعبًا ولكنه ليس مستحيلًا، ويمكن اتباع بعض الخطوات التي تساعد على التعامل معه، وهذه الخطوات تتلخص في:

  1. يجب على أسرة المدمن والأشخاص المقربين منه القراءة والإطلاع على كل ما يخص إدمان الأفيون وأعراضه وأضراره وطرق العلاج أيضًا.
  2. محاولة إيجاد طريقة مناسبة لإقناع المدمن بإدمانه للأفيون، وبذلك نكون قد قطعنا نصف طريق العلاج غالبًا.
  3. يجب احتواء الموقف وتجنب العنف والعصبية والغضب عند مواجهة المدمن بإدمانه.
  4. محاولة تبسيط الأمور وتسهيل طرق العلاج له وهذا سيساعده كثيرًا على اتخاذ قرار البدء في العلاج.
  5. محاولة معرفة الأسباب التي أدت لإدمانه والقضاء عليها تمامًا.
  6. التواصل المستمر مع الطبيب النفسي المعالج لمتابعة الحالة باستمرار وإعطاء المعلومات اللازمة لكيفية التعامل مع المدمن، ونحن في مركز الهضبة نوفر لكم كافة سُبل التواصل من قِبَل فريق طبي متميز ومتخصص في التعامل مع حالات الإدمان الصعبة، ونحن نتلقى استفسارتكم ونقوم بالرد عليها أيضًا عن طريق رقم الواتس أب: 01154333341

ثالثاً ماذا يفعل المتعاطي إذا ظهرت عليه أعراض تعاطي الأفيون الخطيرة؟

  1. محاولة الإستعانة بأفراد الأسرة والأصدقاء المقربين لطلب الدعم.
  2. الاعتراف بحقيقة الإدمان وعدم إنكارها.
  3. الإبتعاد عن أصدقاء السوء الذين يساعدوه على الإدمان.
  4. الإبتعاد أيضًا عن الأماكن التي كانت تساعده على الإدمان.
  5. التوجه لمركز الهضبة لإجراء التحاليل اللازمة ومعرفة البرنامج العلاجي المناسب له.
وأخيرًا يجب معرفة أن الإدمان ليس نهاية الكون وأنه يوجد دائمًا أمل في العلاج، ونحن في مركز الهضبة نطمئنكم ونقول لكم أننا نمتلك طاقم طبي يقوم بوضع البرنامج العلاجي المناسب للمدمن حسب حالته، ونقوم بالسيطرة الجيدة على أعراض الإنسحاب وهي أكثر ما يخيف المدمن من العلاج، كما نقوم بوضع برامج ممتازة لإعادة التأهيل لمنع حدوث الانتكاس والعودة مرة أخرى للإدمان.

كيف يتم علاج ادمان الافيون 

الخلاصة

تعرفنا في هذا المقال على أعراض تعاطي الأفيون وأضراره، كما تعرفنا على كيفية التعامل مع مدمن الأفيون بشكل صحيح لإقناعه بالبدء في رحلة الأمل والشفاء التام من الإدمان، نتمنى أن يكون المقال وافيًا لكافة المعلومات وأن يكون مرجعًا لكم.

 

ا. منار