زادت الحاجة إلى البحث عن علاج ادمان الحشيش بالرياض، حيث أثبتت الدراسات أن الحشيش هو أكثر المواد المخدرة انتشاراً في المملكة العربية السعودية خاصةً بين الشباب، فما هي خطوات علاج ادمان الحشيش في السعودية؟، ولماذا انتشر البحث عن علاج ادمان الحشيش بالرياض؟، ما هو أفضل مركز لعلاج ادمان الحشيش بالرياض؟، وأيضاً لماذا تُعد تكلفة مراكز علاج ادمان الحشيش بالرياض باهظة الثمن؟ كل هذا وأكثر سنناقشه بمزيد من الإيضاح في هذا المقال.. تابع معنا.

لماذا زاد البحث عن علاج ادمان الحشيش بالرياض؟

زاد البحث عن علاج ادمان الحشيش بالرياض نتيجة الزيادة الكبيرة في تعاطي الحشيش خاصةً بين المراهقين وطلبة الجامعة، حيث أثبتت الدراسات أن الحشيش من أكثر المخدرات انتشاراً في المملكة العربية السعودية  وذلك للأسباب الآتية:

  1. رخص ثمنة مقارنة بباقي المواد المخدرة
  2. توفره، وسهولة الحصول عليه.
  3. الاعتقاد بأن الحشيش نبتة طبيعية لا تتسم بخطورة المخدرات الأخرى، حتى أنه قد أشيع أن تدخين الحشيش لا يؤدي إلى الإدمان!!!.
  4. قلة حملات التوعية عن طريق وسائل الإعلان المختلفة عن خطورة تعاطي الحشيش النفسية، الجسدية، السلوكية، والمجتمعية.
  5. قلة المراقبة من قِبل أولياء الأمور لأبنائهم.
  6. الثراء، وكثرة الأموال، حيث تُعد السعودية من أغنى الدول العربية.
  7. كثرة أوقات الفراغ الغير مستغلة فيما يُفيد.
  8. تقليد الأصدقاء، ورغبة الشباب في إظهار رجولتهم.
  9. ضعف الوازع الديني.
  10. الربط بين الحشيش والجنس، حيث كثرت الإشاعات حول قدرة الحشيش على زيادة القدرة الجنسية، و إطالة فترة العلاقة الحميمية.

والآن سيأخذنا الحديث لشرح خطوات علاج ادمان الحشيش في السعودية، فتابع معنا.

 

ما هي خطوات علاج ادمان الحشيش في السعودية؟

لا أحد يُنكِر أنك لا تَهدي من أحببت، فمهما كنت تود إنقاذ شخص ما من مستنقع الإدمان لا يُمكنك إجباره،  هذه تُعد أحد الأخطاء التي يتم ارتكابها أثناء علاج ادمان الحشيش في السعودية، حيث يتم إجبار أي شخص يتم اكتشاف إدمانه على العلاج في محاولة منهم للحد من انتشار الإدمان المتزايد، وهذا خطأ جسيم في حالة علاج الإدمان، فالسبيل للعلاج هو النصح وإقناعه بالتقدم للعلاج بنفسه لضمان استمرار التعافي، لأنه إذا تم إجباره، فهل سيتم مراقبته بعد ذلك حتى لا يعود؟. في تلك الحالة من الممكن جداً أن يزداد المدمن عنداً ويعود للإدمان حتى وهو يعرف خطر ذلك على صحته.

أما عن خُطوات علاج ادمان الحشيش بالرياض فهي كما يلي:

التشخيص الدقيق

بالطبع إن التشخيص الدقيق للحالة هو الخطوة الأولى في العلاج. حيث يتم جمع كافة بيانات المريض والتي قد تساعد في اختيار البرنامج العلاجي الأنسب، ويتم ذلك من خلال مقابلة شخصية مع المريض، ويقوم الطبيب بسؤاله عدة أسئلة، أو إعطاءه استبيان مطبوع به عدة أسئلة يجيب عنها المريض، ويناقش الطبيب معه هذه الإجابات. 

الخضوع لعملية تنظيف الدم من السموم

يتم منع المخدر عن المريض تماماً، والعمل على السيطرة على الأعراض الانسحابية للمخدرات، وفي هذه المرحلة ينقسم المرضى إلى نوعين:

  1. نوع جاء للعلاج بنفسه، وفي هذه الحالة يتم تنويمه وعلاجه في قسم المرضى المتطوعين.
  2. نوع تم إجباره على العلاج، سواء عن طريق خدمة نبراس، أو من قِبل اهله. وهؤلاء يتم تنويمهم وعلاجهم في قسم آخر.

هذا هو النظام المتبع في المملكة، وإن كان من الأفضل أن يكون المريض مستيقظ طالما حالته تسمح بذلك حتى يكون متابعة علاماته الحيوية أدق، أيضاً يستطيع المريض طلب المساعدة إذا شعر بأي شيء، ووصف ما يمر به، أيضاً ربما يكون بعض الألم مفيد ودافع له لكي لا يعود للإدمان أبداً حتى لا يُعيد هذه التجربة.

العلاج النفسي والتأهيل السوكي 

في مراكز علاج ادمان الحشيش بالرياض، يتم نقل المرضى المتعافين من الجناحين السابق ذكرهم إلى جناح آخر للخضوع للتعديل السلوكي، ثم بعد ذلك يتم نقله لجناح آخر لإعادة التأهيل، وتعليمه كيفية التعامل مع البيئة الخارجية بنظرة جديدة دون مخدر.

ورغم الجهود المبذولة لتطوير علاج ادمان الحشيش بالرياض، إلا أنه لم يتم ادخال البرامج العلاجية الحديثة مثل تلك الموجودة في الدولة الأوروبية، و مركز الهضبة بمصر،  كما لم يتم إعطاء هذه الخطوة الأهمية المرجوة، والاهتمام الكافي، وترجع أهمية هذه الخطوة إلى علاج أي مشاكل نفسية أو عقلية ربما كانت سبب في اتجاه المدمن للإدمان، أو كانت نتيجة للإدمان. 

كذلك يتم استخدام التأهيل المعرفي السلوكي، لمساعدة المريض في تقبل ذاته واحترامها و تقوية إرادته، إصلاح المفاهيم الخاطئة عن نفسه مثل أنه لا يستطيع المضي قدماً دون مخدر، و تعليمه العديد من الأساليب التي تساعده في تنفيث غضبه، أو مواجهة صعوبة الحياة بعيداً عن الإدمان.

ورغم أهمية هذه الخطوة في عدم انتكاس المريض، إلا أنه مازال هناك بعض القصور في تطبيقها في  مراكز علاج ادمان الحشيش بالرياض، مما يوضح سبب ارتفاع نسبة الانتكاسة بعد علاج إدمان الحشيش بالرياض.

متابعة المريض بعد التعافي 

هذه الخطوة هامة جداً، حيث يتم فيها متابعة المريض لفترة طويلة بعد التعافي للتأكد من عدم عودته للتعاطي، عن طريق جلسات متباعدة يتم تحديدها من قِبل المستشفى، مع محاولة إحاطة المريض بالأصدقاء المناسبين لهذه الفترة بأشخاص مرّوا بنفس تجربته عن طريق إشراكه في إحدى المجموعات العلاجية، ضمن برنامج العلاج الجماعي الموجود في مستشفيات علاج الادمان.

ولكن نظراً لزيادة عدد المدمنين بالسعودية، والضغط الكبير على مستشفياتها، فإن الإهتمام بمتابعة المتعافين يلاقي قصور كبير، ويحتاج مزيد من الإهتمام.

يُعد اختيار مكان العلاج أحد أهم أسباب نجاح علاج إدمان الحشيش، لذلك سنتطرق للحديث عن أهم المعايير لاختيار أفضل مركز لعلاج ادمان الحشيش بالرياض، فتابع معنا. 

ما هي أهم المعايير التي يجب مراعاتها عند اختيار افضل مركز لعلاج ادمان الحشيش بالرياض؟

إن نجاح علاج ادمان الحشيش بالرياض، مرتبط بالحالة النفسية للمدمن، ورغبته في الاستمرار في العلاج. ولا شك أن مكان العلاج يسهم بشكل كبير في تحسين نفسية المريض، مما يزيد فرص نجاح العلاج، لذلك سنقدم لك أهم المعايير التي يجب مراعاتها في اختيار افضل مركز لعلاج ادمان الحشيش بالرياض:

  1. أولاً يجب أن يكون المركز مرخص من قِبل وزارة الصحة السعودية، ويتبع بروتوكول العلاج المعتمد منها.
  2. أن يكون جميع الأطباء متخصصين في علاج الإدمان.
  3. أن يكون معدل نجاح العلاج في المركز كبير، ونُدرة حالات الانتكاس.
  4. أن تتوفر البرامج العلاجية الحديثة.
  5. أن يكون المكان مريح للأعصاب، واسع، ونظيف.
  6. وجود حدائق خضراء محيطة بالمركز.
  7. احترام خصوصية المريض، بحيث يكون لكل مريض غرفة منفصلة، بها حمام خاص.
  8. الحفاظ على سرية جميع بيانات المريض.
  9. تقديم الوجبات الغذائية المتكاملة، لمساعدة المريض على سرعة استعادة صحته.
  10. يوجد مكان لممارسة الرياضة، بما تسمح به الحالة الصحية للمريض.
  11.  يتم تعليم المريض ممارسة تمارين التأمل، واليوجا.

بعد ان تعرفنا على كيفية اختيار افضل مستشفى لعلاج ادمان الحشيش بالرياض، الآن حان وقت التعرف على دكتور لعلاج ادمان الحشيش بالرياض، من هو؟ وكيف يتم اختياره؟

 دكتور لعلاج ادمان الحشيش بالرياض، من هو؟ وكيف يتم اختياره؟

إذا كنت تعيش في المملكة العربية السعودية، وتبحث عن دكتور لعلاج ادمان الحشيش بالرياض فإليك بعض المعايير التي يجب أن توضع في الانتباه عند اختيار الطبيب:

  1. يحمل شهادة تثبت تخصصه في العلاج النفسي، وعلاج الإدمان.
  2. ذو سمعة طيبة، وقد نجح في علاج العديد من الحالات.
  3. يستخدم البرامج الحديثة في العلاج.
  4. ذو خبرة طويلة في هذا المجال.
  5. الحفاظ على سرية المريض.

والآن سنجيب عن تساؤل لماذا تُعد تكلفة مراكز علاج ادمان الحشيش بالرياض باهظة الثمن؟ فتابع معنا.

لماذا تُعد تكلفة مراكزعلاج ادمان الحشيش بالرياض باهظة الثمن؟

طبقاً لقانون العرض والطلب، إذا كان المطلوب أكثر من المعروض ارتفع السعر. هكذا هو الحال في المملكة، فنظراً لقلة عدد مصحات علاج الإدمان بالسعودية، في مقابل الزيادة الكبيرة في أعداد المدمنين، ارتفعت تكلفة علاج إدمان المخدرات، حيث وصلت تكلفة علاج الإدمان في مستشفى لعلاج ادمان الحشيش بالسعودية مائة وعشرين ألف ريال سعودي في العام الواحد.

المزيد حول : تكلفة علاج ادمان الحشيش

والآن سنتطرق للإجابة عن التساؤل الذي يراود الكثيرين، لماذا يسعى السعوديون للعلاج في الخارج؟! فتابع معنا.

لماذا يسعى السعوديون للعلاج في الخارج؟!

يسعى الكثير من السعوديين للعلاج خارج بلادهم، خاصة في مصر. وبالتحديد في مركز الهضبة الذي أصبح وجهة للجالية السعودية الباحثة عن علاج الإدمان لعدة أسباب،  و بعقد مقارنة بين علاج ادمان الحشيش بالرياض والعلاج الخارجي في مصر نجد ما يلي :

سلبيات العلاج في السعودية

  1. صعوبة الحفاظ على السرية
    معظم سكان السعودية عبارة عن عائلات، وقبائل كبيرة، فإذا دخل أحدهم المستشفى للعلاج من الإدمان، يكون الاحتمال الأكبر وصول الخبر إلى كثير من الناس، ناهيك عن وصمة العار التي تلاحقه، وتلاحق أسرته في المجتمع، مما يعيقه عن التقدم لعمل مناسب، أو حتى عند التقدم لخطبة إحداهن فإن خبر دخول المستشفى لعلاج الإدمان سيظل يطارده، لذلك المعظم يرفض خيار علاج إدمان الحشيش بالرياض، ويسعى للعلاج بالخارج.
  2. التكلفة المرتفعة للعلاج
    تستأثر الحكومة السعودية بمصحات علاج الإدمان، وقلما تجد مستشفى خاص لعلاج الإدمان بالسعودية. ورغم الجهود التي تبذلها الحكومة السعودية، إلا أنه مازال هناك حاجة لبناء المزيد من مصحات علاج الإدمان، لأن ذلك سيؤدي بدوره إلى انخفاض التكلفة.
  3. طول قوائم الانتظار
    كما سبق ووضحنا قلة عدد المستشفيات في المملكة، يؤدي إلى ارتفاع عدد الأفراد في قوائم الانتظار.
  4. كذلك انخفاض عدد الأطباء المؤهلين، والمتخصصين في علاج الإدمان.
  5. نقص الخبرة
    حيث يُعد تخصص علاج الإدمان في السعودية حديث نسبياً، فما زال هناك نقص في الخبرة، والكفاءة.
  6. انخفاض نسبة حالات الشفاء نسبياً على المدى الطويل
    الدراسات أثبتت ارتفاع حالات الانتكاس. نظراً لبقاء المدمن في بيئته الإدمانية، وسهولة وصوله إلى المخدر.

مميزات علاج إدمان الحشيش في الخارج بالنسبة للسعوديين

هناك عدة مميزات تدفع إخواننا في المملكة العربية السعودية لعلاج الإدمان في مصر، وخاصةً في مركز الهضبة للطب النفسي، وعلاج الإدمان، بدلاً من علاج  ادمان الحشيش بالرياض. ومنها:

  1. الحفاظ على سرية كافة معلومات المريض: حيث يبتعد المريض عن عائلته أو قبيلته، وكأنه ذاهب في رحلة، ولكن لا أحد يعرف أنها رحلة علاجية.
  2. بُعد المريض عن بيئته الإدمانية:  يوفر له جو أنقى، وبيئة نظيفة لمساعدته على الإقلاع عن الإدمان.
  3. أيضاً الهضبة مركز مرخص بواسطة وزارة الصحة المصرية، كما أن البروتوكول العلاجي المتبع به أقرته الوزارة.
  4. العلاج بها قائم على الخبرة، الكفاءة، و المهارة، وليس التجربة.
  5. يوجد به عدد كبير من أمهر الأطباء المتخصصين في علاج الإدمان.
  6. ارتفاع نسب الشفاء به، وقد تم تكريمها عدة مرات من قِبل وزارة الصحة المصرية.
  7. تطبيق البرامج الحديثة على غرار تلك الموجودة في الدول الأوروبية.
  8. يوجد اهتمام خاص بمتابعة المرضى بعد التعافي، مما أدي إلى ندرة حدوث الانتكاس.
  9. كما أنه يتواجد بها جالية سعودية، وكذلك يتم تقديم الوجبات السعودية، حتى يشعر المريض أنه بين أهله. كما يسهل التواصل بين الأهل في السعودية، والمريض.
  10. الإقامة بها تتمتع بالرفاهية، والفخامة. وكأن المريض حقاً في رحلة، ولكنها علاجية.
  11. الاهتمام بالنظافة، والخصوصية.
  12. وجود أماكن خاصة، لممارسة الرياضة، تمارين التأمل، وكذلك اليوجا.

كيف يتم التخلص نهائياً من ادمان الحشيش

ونتيجة للانتشار الكبير لتعاطي المخدرات في السعودية، اتجه البعض للبحث عن علاج ادمان الحشيش بالأعشاب، حتى إن محرك البحث امتلأ بالبحث عن رقم أبو مشعل لعلاج الإدمان، فمن هو أبو مشعل وما هي قصته؟ تابع معنا الفقرة القادمة.

ما هو رقم أبو مشعل لعلاج الإدمان؟ ولماذا لا يستطيع أحد الوصول إليه؟

إذا بحثت عبر صفحات الانترنت عن رقم أبو مشعل لعلاج الادمان 096632457777، ربما يصادفك هذا الرقم، أو حتى أرقام أخرى، ولكن جميعها ليست حقيقية،  فهذا المواطن السعودي ياسين فريد، والمعروف باسم أبو مشعل اخترع علاج لكافة أنواع السموم مكون من اثنين وسبعين عُشبة طبيعية موجودة في الأراضي السعودية،  تستخدم هذه التركيبة لتنقية السموم من الجسم.

وقد تم تسجيل هذا العلاج رسمياً في مدينة الاختراعات المعروفة باسم مدينة الملك عبدالعزيز الموجودة في الرياض، بعدما تم فحصه بالطبع من قِبل وزارة الصحة السعودية، وكذلك من قِبل المتخصصين في جامعة الملك سعود. وقد ساهم هذا العلاج في شفاء أكثر من ألفين ومائتي حالة في جدة خلال الثلاث سنوات الماضية.

إلا أنه وجب التنويه أن علاج المخدرات لا يقتصر على مرحلة سحب السموم من الجسم، بل هو عبارة عن مراحل متكاملة، يجب الخضوع لها جميعاً لضمان التعافي التام، كما أن كل حالة إدمانية هي حالة منفردة، تحتاج إلى تشخيص وعلاج مناسب لها. والدليل هو انتكاس الكثير من الحالات بعد التعافي، ونظراً لذلك يتضح لنا سبب انتكاس مدمني المخدرات وارتفاع نسبتهم بعد الخضوع لعلاج إدمان الحشيش بالرياض سواء عن طريق العلاج المهني بجدة أو باستخدام وسائل الطب البديل.

الخلاصة

رغم القوانين الاسلامية الصارمة تجاه تحريم المخدرات، وكذلك جهود الحكومة السعودية، إلا أن انتشار تعاطي الحشيش بها مازال في تزايد. مما أدى إلى زيادة البحث عن علاج ادمان الحشيش بالرياض. ونظراً لزيادة عدد المدمنين، وقوائم الانتظار، يتجه الكثير من السعوديين إلى العلاج بالخارج، وخاصة في مصر.

 

ا. سمر