إن الصحة الجنسية مهمة جداً لدى الرجال والنساء على حدٍ سواء، ولكن الرابط العجيب الذي ربطه الناس بين حبوب ليرولين والجنس يثبت نقص المعرفة الطبية بالطريقة الصحيحة للحفاظ على الصحة الجنسية، مما يؤدي إلى اتباع نصائح ليس لها أي أساس طبي  مما يعرّض البعض لأضرار جسيمة من أجل الحصول على القليل من المتعة الإضافية في العلاقة الجنسية، وخاصة أن سعر حبوب ليرولين في الصيدليات يناسب كل الفئات، ولذلك في هذا المقال سنتحدث عن علاقة ليرولين والجنس ومن أين جاءت وهل حقاً برشام ليرولين يؤخر القذف ويزيد مدة العلاقة الجنسية أم أن هذه المعلومات كلها أوهام لا علاقة لها بالصحة؟.

ما العلاقة التي تربط حبوب ليرولين والجنس؟

عندما وافقت منظمة الغذاء والدواء على دواء ليرولين بمادته الفعالة البريجابلين، كان الهدف من ذلك علاج التهابات وآلام عصبية مُزمنة مثل الصرع واعتلال الأعصاب واضطرابات القلق والصداع النصفي، أما بالنسبة لعلاقة البريجابلين والجنس فإن سببها أن أحد أعراض ليرولين الجانبية يؤثر على سرعة القذف والقدرة الجنسية تأثيراً قوياً، فهناك نسبة ممن استخدموا حبوب ليرولين طبياً ووجد تحسّناً في العلاقة الجنسية وبدء النُصح بدواء ليرولين للحصول على نتائج أفضل في تأخير القذف، مما جعل محرك البحث يمتلئ بأسئلة من قبيل: هل برشام ليرولين يؤخر القذف؟ وهل هناك علاقة بين ليرولين والانتصاب؟، والجواب هو أن حبوب ليرولين فعلاً تؤخر القذف على المدى القصير لمدة تتراوح ما بين شهر وستة أشهر، لكن ماذا في المُقابل؟.. المقابل آثار سلبية عديدة على القدرات الجنسية للرجل والمرأة على حد سواء، وإليك حقيقة الأثر السلبي لربط حبوب ليرولين والجنس  على كل من الانتصاب والقدرات الجنسية فيما يلي من فقرات.

ما رأي الأطباء بعلاقة حبوب ليرولين والانتصاب؟

تم إجراء العديد من الدراسات الطبية حول مادة البريجابلين التي حاول الأطباء بها إيجاد علاقة مشتركة بين البريجابلين والجنس ونذكر منها دراسة حول العلاقة بين استخدام حبوب ليرولين 150 والجنس، أجريت على مرضى بأمراض مُختلفة يتم علاجهم باستخدام حبوب ليرولين، ومن هذه الأمراض (الصداع النصفي، عرق النسا، اضطراب القلق، الألم العضلي الليفي ) وكل هؤلاء كانوا يتعاطون مادة البريجابلين للعلاج وقد أثبتت الدراسة أن هؤلاء الأشخاص عانوا خلال فترة استخدام حبوب ليرولين من أضرار كثيرة خاصة فيما يتعلق بالعلاقة الجنسية مثل:

  1. ضعف الانتصاب.
  2. فقدان الرغبة الجنسية.
  3. فقد الإرجاز (عدم حدوث هزة الجماع). 

وقد أثبتت هذه الأضرار أن العلاقة بين حبوب ليرولين 150 والجنس علاقة عكسية، وأن حبوب ليرولين ليست مناسبة لعلاج ضعف الانتصاب وتأخير القذف، كما يعتقد الكثير من الناس، بل إنها تعمل كمثبط للنشاط الجنسي عند الرجال والنساء على المدى الطويل ومنها إلى الإصابة بالضعف الجنسي، وقد وجد الأطباء أن أضرار حبوب ليرولين لا تقف عند هذا الحد بل تتعدى ذلك لتضعف قوة الجسم بشكل عام.

شخص وزوجته يُعانون من اضرار حبوب ليرولين والجنس

اضرار ليرولين على المتعة الجنسية

هل ليرولين له أضرار أخرى تعيق المتعة الجنسية؟

بالطبع توجد العديد من الأضرار عند تناول حبوب ليرولين لغير أسباب طبية تعيق الشعور بالمتعة الجنسية ومتعة الحياة ككل ، وسنذكر من هذه الأضرار:

  1. اضطرابات الجهاز التنفسي وصعوبة التنفس.
  2. تسارع ضربات القلب.
  3. ضعف الجسم.
  4. فقدان التنسيق.
  5. الاكتئاب.
  6. تقرحات الفم.

كل هذه الأضرار تعيق المتعة الجنسية وتؤثر على الجسم بشكل عام، ولذلك يجب عدم تناول حبوب ليرولين أو ربط كبسولات ليرولين والجنس بأي شكل من الأشكال سواء كان ذلك من قبل الرجال أم من قبل النساء.

تعرف على المزيد حول أضرار ادمان ليرولين بصفة عامة

هل تستخدم النساء حبوب ليرولين من أجل الجنس؟

نعم فتوجد العديد من النساء اللواتي يعتقدن بأن حبوب ليرولين تُساعد في زيادة الرغبة الجنسية لديهن و يتعاطين حبوب ليرولين بسبب ذلك ولكن حبوب ليرولين تؤثر سلباً عليهن فتحدث العديد من الأضرار التي تشمل :

  1. ضعف الرغبة الجنسية.
  2. عدم حدوث هزة الجماع.
  3. اضطرابات الحيض 
  4. تضخم الثديين 
  5. زيادة الوزن.

لذلك فمن الضروري عدم الانجراف وراء آراء الناس في الأدوية المُجربة دون التحقق من قبل طبيب متخصص إن كانت صالحة للاستخدام أم لا، وخاصةً إذا كانت حبوب ليرولين مخلوطة بأدوية أخرى مثل الفياجرا. 

يُمكنك التعرف على بديل ليرولين في الصيدليات ومن الأعشاب والفيتامينات

ماذا لو تم خلط حبوب ليرولين مع الفايجرا؟

على الرغم من قلة المعلومات التي تتحدث عن تأثير خلط حبوب ليرولين مع الفياجرا، إلا أنه قد تم التوصل إلى دراسة أثبتت أن تأثير خلط حبوب ليرولين مع الفياجرا سيء جداً ويشمل:

  1. آلام شديدة للصدر عند الإناث.
  2. انعدام فاعلية الفياجرا بين الذكور.

كما قد تحدث حالة نادرة من اعتلال الدماغ السُمّي بسبب التسمم بخليط المواد الكيميائية في حبوب ليرولين والفياجرا، مما يعني أن خلط الدوائين وتناولهما معاً له ضرر كبير جداً ولن يُساعد أبداً في علاج ضعف الانتصاب، لذلك يجب التخلي عن ربط حبوب ليرولين والجنس وخلطها مع الفياجرا والتعافي منهما واستخدام طرق صحيحة لعلاج ضعف الانتصاب . 

هل يمكن التعافي من ضعف الانتصاب بعد ترك ليرولين؟

لحسن الحظ إن ترك تلك العادات الخاصة بحبوب ليرولين والجنس من شأنه أن يُساعد في علاج الأمراض الجنسية والشفاء من ضعف الانتصاب، ولكن من المعروف أن حبوب ليرولين تسبب الإدمان مما يجعل ترك حبوب ليرولين ليس سهلاً ويحتاج لعلاج متكامل للإدمان، ولذلك إذا أردت التعافي من إدمان حبوب ليرولين واستعادة صحتك الجنسية يمكنك التواصل مع مستشفى الهضبة على الرقم 01154333341 وحجز استشارتك لبدء العلاج المتكامل من إدمان حبوب ليرولين واستعادة عافيتك. 

يُمكنك الإطلاع على التعافي من ادمان ليرولين نهائياً

الخلاصة:- إن ارتباط حبوب ليرولين والجنس هو ارتباط اخترعه جُهَّل الناس ظناً منهم أنه سيُزيد من القدرة الجنسية ويُعالج ضعف الانتصاب، ومن الممكن أن يكون أصل هذه الخرافة من مروجي المخدرات الذين يريدون بيع حبوب ليرولين بأي طريقة للناس، لذلك إذا أردت معالجة ضعف الانتصاب وسرعة القذف يمكنك زيارة طبيب متخصص وبدء العلاج عنده بالشكل الصحيح، وإن كنت تُعاني من إدمان حبوب ليرولين وتُريد تركها بعد أن عرفت حقيقة حبوب ليرولين والجنس يُمكنك الثقة بأطباء مستشفى الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان لمساعدتك في استعادة صحتك الجنسية والنفسية واستعادة عافيتك.

الكاتبة: أ. روان.