ادمان الكيميكال

اخر تحديث للمقال: February 26, 2022

انتشر السؤال عن ادمان الكيميكال بالتزامن مع انتشار تداول مخدر الكيميكال بشكل كبير خاصةً بين الشباب والمُراهقين، فالبعض يُروج له على أنه بديلاً آمناً للماريجوانا، والبعض الآخر يُحذر من أضرار إدمان الكيميكال الصحية الخطيرة، فما حقيقة هذا المُخدر؟ لذا دعونا في هذا المقال نُلقي الضوء على مخدر الكيميكال وآثار ادمان الكيميكال النفسية والجسدية والاجتماعية.

ما هي مادة الكيميكال؟

مادة الكيميكال ويُطلق عليها الحشيش المُزيف أو القنب الصناعي أو الماريجوانا الصناعية حيث تُعد المادة المُصنعة من مادة رباعي هيدرو كانابينول وهي المادة الفعالة في الماريجوانا، إلا أن الترويج لها على أنها بديلاً آمناً للماريجوانا ترويج زائف ومُضلل، فعلى العكس تماماً تُعد مادة الكيميكال من أخطر المواد في سوق المُخدرات، وتأثيرها السلبي النفسي والجسدي أسوأ بكثير من الماريجوانا ويرجع ذلك إلى تركيب مادة الكيميكال الخطير، فدعونا نتعرف عليه.

ما هو تركيب الكيميكال؟

يتكون مخدر الكيميكال من أعشاب طبيعية مُجففة يُرش عليها مواد كيميائية مجهولة المصدر والجرعات، تم تصنيعها في مُختبرات سرية في الصين وبعض الدول الأخرى ثم تهريبها وبيعها.

هنا تكمُن خطورة مُخدر الكيميكال فالمُتعاطي يجهل ماهية وكم ما يتعاطاه من المواد الكيميائية الضارة، لذلك يتسبب ادمان الكيميكال في إحداث أضرار صحية نفسية وجسدية خطيرة، ناهيك عن ارتفاع خطر التعرض للجرعة الزائدة، والتي يُمكن أن يُصاب بها الشخص من تعاطي جرعة واحدة فقط من هذا المُخدر الفتاك.

بعد أن تعرفنا على تركيب الكيميكال، دعونا نتعرف على شكل الكيميكال.

ما هو شكل الكيميكال؟

شكل العُبوات التي تحتوي على مخدر الكيميكال فهي كثيرة ومُتعددة، حيث يلجأ التجار إلى تغيير شكل ولون العُبوات بإستمرار كنوع من التزييف والتضليل والهروب من المُلاحقة القانونية، لذلك يأتي مخدر الكيميكال في عُبوات من رقائق معدنية مُلونة بألوان زاهية ومرسوم عليها شخصيات كرتونية، و تُباع في بعض الأحيان على أنها تحتوي على مشروب عُشبي أو بخور، إلا أنها غير صالحة للاستهلاك البشري وصُنعت خصيصاً لأغراض ادمانية وليس لها أي استخدام طبي ،كذلك يأتي مخدر الكيميكال في بعض الأحيان في قوارير تحتوي على سائل يُمكن تبخيره، أما عن أسماء مخدر الكيميكال المُتداولة بين المُتعاطين فهي كثيرة ومُتعددة، فدعونا نتعرف عليها.

ما هي الاسماء المُتداولة لمخدر الكيميكال؟

يطلق المُتعاطين على مخدر الكيميكال عدة أسماء كنوع من التعتيم على عملية شراء المُخدر وتداوله، لذلك يجب التوعية حول تلك الأسماء لمُساعدة أسر المُتعاطين على اكتشاف ادمان الكيميكال بين أبنائهم، ومن أهم الأسماء التي يطلقها المُتعاطين على مخدر الكيميكال هي:

  1. السبايس.
  2. الفودو.
  3. الجوكر.
  4. فانتوم.
  5. مستر هابي.
  6. بلاك مامبا.
  7. جيني.
  8. ماتريكس.

ماذا عن طُرق تعاطي مخدر الكيميكال؟، دعونا نتعرف عليها.

ما هي طرق تعاطي مخدر الكيميكال؟

عادة يتم تعاطي مُخدر الكيميكال عن طريق التدخين أو شربه كمشروب عشبي أو يستخدمه البعض كسائل في السجائر الإلكترونية، كذلك يلجأ بعض المُتعاطين إلى خلطه مع الماريجوانا، لذلك تختلف أعراض تعاطي مُخدر الكيميكال وبروتوكول العلاج باختلاف طريقة التعاطي.

بعد إلقاء الضوء على مُخدر الكيميكال وتعرفنا على شكله وتركيبه وطرق تعاطيه، دعونا نتناول السؤال الأشهر حول مُخدر الكيميكال وهو هل الكيميكال ادمان؟

هل الكيميكال يُسبب ادمان؟

من أشهر أسباب انتشار ادمان الكيميكال هو الاعتقاد السائد بأن الكيميكال مُجرد أعشاب طبيعية، وأنه لا يُسبب الإدمان ويُمكن التوقف عن تعاطيه في أي وقت، إلا أن هذا الاعتقاد خاطئ تماماً وعارِ من الصحة، فمخدر الكيميكال يُحفز إفراز كميات كبيرة من الدوبامين والسيروتونين لذلك يُسبب تعاطيه شعور الشخص بـ:

  1. زيادة النشاط.
  2. الشعور بالقوة والطاقة.
  3. الشعور بالنشوة والبهجة.

هذا الشعور المُزيف يجعل الشخص يُعاود تعاطيه للتمتع بهذا الشعور مرةً أخرى.

استمرار تعاطي مخدر الكيميكال يجعل الشخص يعجز عن الوصول للشعور المطلوب بالجرعة العادية، مما يضطره إلى زيادة الجرعة باستمرار حتى يصل الشخص إلى فُقدان السيطرة تمامًا على تعاطي مخدر الكيميكال، ليقع في براثن الاعتماد الجسدي والنفسي بعد فترة وجيزة.

لذلك يُسبب مُخدر الكيميكال الإدمان وبشكل سريع جداً ليس فقط بسبب تحفيزه لإفراز الدوبامين والسيروتونين، فما هي الأسباب التي قد تدفع الشخص إلى تعاطي الكيميكال؟دعونا نتعرف عليها.

ما هي اسباب ادمان الكيميكال؟

توجد عدة أسباب قد تدفع الشخص إلى الإتجاه إلى الإدمان، ومن أهم اسباب ادمان الكيميكال:

  1. الأسباب الوراثية المُؤدية للإدمان، أثبتت الدراسات أن إدمان أحد أفراد الاسرة أو العائلة خاصةً الأقارب من الدرجة الأولى تُزيد من احتمالية اتجاه الشخص إلى التعاطي، إما لعوامل جينية أو غياب دور القدوة أو شعور الشخص بأن الإدمان سلوك مقبول أو يعتقد نفسياً أنه سوف يتجه إلى الإدمان.
  2. البيئة المُحيطة: لها دور كبير في اتجاه الشخص إلى التعاطي، فكلما كان الشخص مُحاط بأشخاص يتعاطون الكيميكال كلما زادت إحتمالية رغبته في تجربة تعاطي المُخدرات.
  3. التواجد في بيئات عمل مُرهقة و مليئة بالعديد من الالتزامات، يجعل الشخص يتجه إلى تعاطي مُخدر الكيميكال لاعتقاده بأنه يُزيد القوة والنشاط والقدرة على العمل.
  4. تعاطي الشخص لأنواع أخرى من المُخدرات.
  5. إصابة الشخص بمرض نفسي أو اضطراب في الشخصية مع إهمال تلقي العلاج المُناسب، يجعل الشخص يهرب إلى تعاطي المخدرات اعتقاداً منه أنه سيشعر بتحسن وتُزيد قدرته على الاندماج مع المُجتمع.
  6. ضغط الأقران لتجربة مخدر الكيميكال من أشهر أسباب انتشار ادمان الكيميكال خاصةً بين المُراهقين.
  7. تعرض الشخص للضغط والتوتر النفسي يجعله يُفضل الهروب بتعاطي المُخدرات.
  8. وجود مشاكل في العمل أو مشاكل عائلية أو دراسية أو عاطفية.
    عدم مُتابعة الأبناء و التحري من أصدقائهم، مع توفير الأموال بدون رقابة.

وبعد توضيح اسباب ادمان الكيميكال دعونا نُوضح مراحل الادمان على الكيميكال، فمعرفة تلك المراحل قد تكون بمثابة طوق النجاة قبل أن يُسيطر إدمان الكيميكال على المُدمن كُلياً.

ما هي مراحل الادمان على الكيميكال؟

يمر الشخص بعدة مراحل حتى يصل إلى مرحلة  ادمان المخدرات، إلا أن في حالة الإدمان على الكيميكال تحدث هذه المراحل بشكل سريع جداً، وتنقسم مراحل ادمان الكيميكال الى أربعة مراحل دعونا نتعرف عليها:

  1. المرحلة الأولى:- من الإدمان على الكيميكال تبدأ بتجربة تعاطي الكيميكال للمرة الأولى، وتحدث هذه المرحلة بعد توافر أحد الأسباب السابق ذكرها والتي تجعل الشخص يُفكر في تجربة الشعور الرائع الذي يسمع عنه.
  2. المرحلة الثانية:- هي مرحلة التعاطي المُنتظم لمُخدر الكيميكال، فبعد تجربة التعاطي للمرة الأولى وتجربة شعور النشوة والبهجة الذي يُسببه تعاطي الكيميكال، يلجأ الشخص إلى تعاطيه مرةً أخرى ويستمر في ذلك حتى يصل إلى المرحلة الثالثة.
  3.  المرحلة الثالثة تتميز بفُقدان السيطرة على التعاطي، فالتعاطي المُنتظم  للكيميكال يجعل الشخص لا يستطيع الوصول إلى الشعور المطلوب بالجرعة المُعتادة، فيلجأ إلى تعاطي المزيد والمزيد من الكيميكال للحصول على الشعور المطلوب، حتى يصل الشخص إلى فُقدان السيطرة تمامًا على تعاطي الكيميكال، وعدم قدرته على التوقف بالرغم من إدراكه الأضرار الصحية التي يُعاني منها.
  4. مرحلة الاعتماد الجسدي والنفسي على مُخدر الكيميكال، فالشخص لا يشغله أي شيء سوى التعاطي والحصول على الجرعة، كذلك يُعاني الشخص من الأعراض الانسحابية للكيميكال النفسية والجسدية عند تأخر تعاطي الجرعة.

بعد توضيح مراحل ادمان الكيميكال دعونا نتعرف على أعراض ادمان الكيميكال، اعراض مدمن الكيميكال الخطيرة.

أعراض ادمان الكيميكال"أعراض مدمن الكيميكال" مكتوبة بالتفاصيل

أعراض مدمن الكيميكال

ما هي أعراض ادمان الكيميكال؟

يُسبب تعاطي الكيميكال ظهور العديد من الأعراض النفسية والجسدية والسلوكية على الشخص المُتعاطي، ومن أهم أعراض تناول الكيميكال الجسدية التي تحدث بسبب تأثيره المُحفز والمُنشط للجهاز العصبي المركزي، لذلك يُسبب تعاطي الكيميكال زيادة الرسائل من وإلى المُخ فيظهر في صورة زيادة سرعة وظائف المُخ فيحدث:

أولاً: أعراض ادمان الكيميكال الجسدية:-

تتعدد الأعراض الجسدية التي تظهر على مدمني الكيميكال بسبب تأثير المواد الكيميائية بداخله وتشمل مايلي:

  1. إرتفاع مُعدل التنفس.
  2. زيادة مُعدل ضربات القلب.
  3. ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  4. ارتفاع مُستوى ضغط الدم.
  5. غثيان.
  6. تقيؤ.
  7. تنميل في الأطراف.
  8. تشنجات في العضلات.
  9. صداع.
  10. زيادة العرق.

ثانياً:أعراض تعاطي الكيميكال النفسية:-

وتظهر اعراض تعاطي الكيميكال النفسية في صورة:

  1. تهيج.
  2. إثارة.
  3. زيادة القلق.
  4. اضطراب في المزاج.
  5. الميل إلى الاكتئاب.
  6. أعراض الذهان.
  7. جنون الارتياب.
  8. الهلوسة والأوهام.
  9. الارتباك.
  10. ضعف الذاكرة.

ثالثا:أعراض ادمان الكيميكال السلوكية:-

أما اعراض ادمان الكيميكال السلوكية فتظهر في صورة:

  1. التصرف بعدوانية وعُنف.
  2. الميل إلى العزلة.
  3. السلبية واللامُبالاة.
  4. إهمال نظافته الشخصية.
  5. الفشل العملي والدراسي والعاطفي.
  6. التورط في أعمال عُنف أو أعمال محفوفة بالمخاطر مثل القيادة تحت تأثير المُخدر.
  7. التصرف بتهور كالذهاب إلى العمل أو المدرسة تحت تأثير الكيميكال.
    فُقدان الشغف بالأشياء التي كانت تُثير إهتمامه، ويُصبح اسير التعاطي فقط ولا يكترث بأي شيء آخر.
  8. عدم الاعتناء بمظهره الخارجي.
  9. تغير دائرة الأصدقاء المُقربين للمُتعاطي وظهور أصدقاء جُدد يُشاركونه تعاطي الكيميكال.
  10. زيادة احتياج الشخص المُدمن إلى الأموال لشراء الكيميكال.

كذلك يُسبب تعاطي الكيميكال أضرار صحية واجتماعية خطيرة، فدعونا نتعرف عليها.

ما هي آثار ومضاعفات إدمان الكيميكال على الجسم؟

يُسبب تعاطي الكيميكال ظهور آثار سلبية على الفرد والأسرة والمُجتمع، حيث تظهر آثار الكيميكال على الفرد في صورة أضرار صحية نفسية وجسدية.

أولاً:- الأضرار النفسية لـ ادمان الكيميكال:

تظهر الأضرار النفسية على المدمن الذي يتعاطى الكيميكال في صورة:

  1. ظهور أعراض مرض الذهان الحاد.
  2. الإصابة بالهلوسة الشديدة.
  3. ظهور مشاكل في الذاكرة قد تصل إلى مرحلة فُقدان الذاكرة.

ثانياً:- الأضرار الجسدية لـ ادمان الكيميكال:

أما اضرار ادمان الكيميكال الجسدية فتظهر في صورة:

  1. مشاكل في القلب.
  2. عدم انتظام في ضربات القلب.
  3. زيادة خطر التعرض للسكتة القلبية.
  4. ارتفاع خطر الإصابة بتلف الكبد والكلى.
  5. نقص نسبة البوتاسيوم في الدم.
  6. الإصابة بالتشنجات.
  7. تلف الرئة.
  8. ألم في الصدر.
  9. تلف المُخ.
  10. ارتفاع خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.
  11. تعاطي الكيميكال أثناء الحمل يُسبب أضرار جسيمة على الجنين حيث يُؤثر بشكل مُباشر على نمو المُخ، وقد يُؤدي إلى عدم اكتمال نمو مُخ الجنين، وقد يمتد تأثيره حتى بعد الولادة فيُسبب مُعاناة الطفل من صعوبات في التعلم، فرط في الحركة، مشاكل في الذاكرة، التصرف بعنف، الاكتئاب.

رابعاً:- أضرار الجرعة الزائدة من مخدر الكيميكال

كذلك تزيد خطر إصابة الفرد بالجرعة الزائدة من مُخدر الكيميكال، فتظهر عليه الأعراض التالية:

  1. صُعوبة شديدة في التنفس.
  2. انخفاض مُستوى ضغط الدم.
  3. الارتباك والهلوسة الشديدة.
  4. انهيار الدورة الدموية.
  5. الإصابة بالنوبة القلبية.
  6. فُقدان الوعي.
  7. الإصابة بالسكتة الدماغية.
    الموت.

خامساً:- أضرار ادمان الكيميكال على الأسرة

أما عن آثار الكيميكال على الأسرة فتظهر في صورة:

تأثر الحالة المادية للأسرة بسبب زيادة مصاريف الشخص المُدمن للكيميكال.
تخلي الشخص عن كافة مسؤولياته سواء تجاه عمله أو دراسته أو عائلته.
التصرف بعدوانية يُعرض أفراد الأسرة إلى العنف من الشخص المُدمن.
أما في حالة إدمان أحد الزوجين فيُؤدي إلى أضرار وخيمة، قد تصل إلى اتجاه الأبناء إلى الانحراف أو ربما تعاطي المُخدرات بسبب غياب الرقابة الأسرية، كذلك يُؤثر بشكل مُباشر على العلاقة الزوجية وقد يصل الأمر إلى الانفصال.

سادسا:- أضرار ادمان الكيميكال على المجتمع

آثار الكيميكال السلبية على الفرد والأسرة تُؤثر بالتبعية على المُجتمع بأكمله، حيث يُسبب ادمان الكيميكال:

  1. زيادة مُعدل حوادث السيارات بسبب قيادة الشخص المُدمن السيارة تحت تأثير الكيميكال والذي يجعل الشخص غير قادر على تقدير المسافات بدقة.
  2. زيادة مُعدل أعمال العنف ومُعدل الجريمة.
  3. زيادة حوادث السرقة بسبب زيادة احتياجات الشخص المُدمن المادية، فيلجأ الشخص إلى السرقة من أفراد أسرته في البداية ثم يبدأ في السرقة من أي شخص.
  4. ارتفاع حالات الطلاق والتفكك الأسري.

لذلك أن كنت من الأشخاص الذين وقعوا في شباك ادمان المخدرات، أو تعرف شخص قريب إليك ظهرت عليه علامات ادمان الكيميكال، ننصحك بطلب المُساعدة الطبية الفورية للتخلص من ادمان الكيميكال وتجنب اضراره الوخيمة.

كل ما عليك فعله هو التوجه إلى مركز الهضبة لعلاج ادمان المخدرات، حيث أنها صُنف كـ أفضل مركز لعلاج الادمان في مصر، وتستخدم برنامج مُتطور لمعالجة ادمان المخدرات.

ولا يجب مُحاولة علاج مدمن الكيميكال في المنزل، حيث يُسبب انسحاب الكيميكال ظهور أعراض شديدة، فدعونا نتعرف عليها.

ما هي أعراض انسحاب ادمان الكيميكال ؟

يُسبب التوقف عن تعاطي حبوب الكيميكال إلى ظهور أعراض انسحابية شديدة تحتاج إلى رعاية طبية خاصة، تظهر الأعراض الانسحابية الجسدية والنفسية للكيميكال في صورة:

  1. تقيؤ.
  2. غثيان.
  3. قشعريرة.
  4. التعب العام مع عدم الشعور بالراحة.
  5. الإسهال.
  6. فُقدان الشهية للطعام.
  7. زيادة العرق.
  8. تهيج.
  9. زيادة القلق.
  10. إثارة.
  11. تقلب شديد في المزاج.
  12. اكتئاب شديد.
  13. جنون الارتياب.
  14. اضطرابات في النوم.
  15. كوابيس.
  16. رغبة شديدة في تعاطي الكيميكال.
  17. مُعاناة الشخص من أفكار انتحارية.


للمزيد من المعلومات حول أعراض انسحاب الكيميكال وكيفية التعامل معها

هنا تظهر أهمية التخلص من الإدمان وعلاج ادمان الكيميكال في مركز مُتخصصة في علاج الإدمان على المُخدرات مثل مركز الهضبة.

يُمكنك الاتصال بنا عبر رقم 01154333341، لمعرفة كافة التفاصيل حول علاج ادمان الكيميكال.

والآن بعد تناولنا لمخدر الكيميكال وأعراض وأضرار إدمانه، دعونا نوضح كيفية التخلص من ادمان الكيميكال.

كيفية التخلص من ادمان الكيميكال

ينقسم علاج ادمان الكيميكال إلى أربعة مراحل رئيسية وهي:

أولاً:- مرحلة التشخيص والتقييم

وهي المرحلة التي يتم على أساسها تحديد برنامج العلاج المُناسب للحالة والفترة التي تلزم للشفاء من ادمان الكيميكال .

ثانياً:- انسحاب الكيميكال من الجسم

ويتم خلال هذه المرحلة سحب مخدر الكيميكال بالتدريج، مع التعامل مع أعراض انسحاب الكيميكال، وإعطاء بعض الأدوية لتخفيف أعراض الانسحاب مع القياس المُنتظم لمُستوى ضغط الدم ودرجة حرارة الجسم ومُعدل التنفس وضربات القلب.

ثالثا:- مرحلة إعادة تأهيل المدمنين بعد التعافي

وهي من أهم مراحل التخلص من ادمان المخدرات، حيث أنها تحمي المُتعافي من الوقوع في خطر الانتكاسة والعودة إلى التعاطي مرة أخرى، وتُساعده على التخلص من آثار الإدمان السلبية نفسياً وجسدياً واجتماعياً من خلال مُساعدة الشخص المُتعافي على:

  1. التخلص من أفكاره السلبية ومُعتقداته الخاطئة.
  2. استعادة القدرة على الاندماج مع المُجتمع من خلال التواصل الصحي مع الآخرين من خلال العلاج الجماعي.
  3. معرفة الأسباب التي أدت بالشخص إلى مرحلة الإدمان على الكيميكال ومُحاولة التعامل معها.
  4. تدريب المُتعافي على التعامل السليم مع التعرض للضغط النفسي أو التوتر.
  5. استعادة الشخص المُتعافي إلى احترامه لذاته وثقته بنفسه.
  6. تدريب المُتعافي على التعامل الصحيح عند مواجهة المشاكل بدلاً من الهروب منها.

طرق العلاج النفسي المُستخدمة لعلاج ادمان الكيميكال

من طرق العلاج النفسي التي يتم استخدامها في مراحل علاج الادمان من الكيميكال ما يلي:

  1. العلاج النفسي الديناميكي.
  2. برنامج ١٢ خطوة.
  3. العلاج السلوكي المعرفي.
  4. العلاج بالقبول والالتزام.
  5. استخدام اليوجا العلاجية مع التأمل.
  6. العلاج السلوكي الجدلي.
  7. العلاج التحفيزي.
  8. العلاج الإدراكي.

يُمكن أيضا مُساعدة أسرة المُتعافي على تعلم التعامل الصحيح معه من خلال العلاج الأسري.

يتم استخدام طريقة من هذه الطرق أو يُمكن استخدام أكثر من طريقة حسب رُؤية الطبيب النفسي المُعالج للشخص.

للمزيد من المعلومات حول  خطوات التخلص من ادمان الكيميكال

الخلاصة:- نتشر ادمان الكيميكال بشكل مُقلق جداً خاصةً بين المُراهقين والشباب وانتشرت آثاره السلبية التي لا تلحق بالشخص المُدمن بمُفرده، وإنما تمتد لتلحق بأسرته وبالمُجتمع بأكمله، لذلك يجب علينا التكاتف من أجل التخلص من إدمان مُخدر الكيميكال، لذلك هدفنا في هذا المقال هو نشر الوعي حول مخدر الكيميكال ومُساعدة الشخص المُدمن على الكيميكال على استعادة نفسه وحياته الطبيعية.

الكاتبة: د. رضوى نبيل.

إن المحتوى الذي يُقدمه مركز الهضبة  يحمل رسالة إنسانية في المقام الأول هدفها رفع المعاناة عن مرضى الإدمان والاضطرابات النفسية، الذين هم في أمس الحاجة إلى مد يد العون ومساعدتهم في رفع معاناتهم بكل السبل الممكنة، وهذا المحتوى هو نتاج بحث وتوثيق دائم للمعلومات مع الوضع في الاعتبار تحديثه دوريًا وإضافة أي  معلومات طبية مستجدة  بعد إطلاع الأطباء المختصين عليها وتوثيقها.

ولكن وجب التنويه أن هذا المحتوى الذي بين أيدينا بكل ما يحويه من معلومات طبية مُوثقة لا يُغني أبداً عن زيارة الأطباء المُتخصصين داخل المركز، واستشارتهم في كل تفاصيل العلاج مع عمل التشخيص اللازم، لوضع خطة علاجية سليمة مبنية على أساس طبي سليم.

الأسئلة الشائعة

ما هي أسرع طريقة لتنظيف الجسم من الكيميكال" الفودو"؟

يبحث الكثير من المُتعاطين على طريقة تنظيف الجسم من الكيميكال، إلا أنه لا توجد طريقة لتنظيف الجسم من الكيميكال إلا عن طريق الاقلاع عن تعاطي المخدرات، والتوجه الى مستشفى مُتخصصة لعلاج الادمان. لذلك ننصحك بطلب المُساعدة الفورية من مركز الهضبة لا تتأخر ولا تتردد.

كم تستغرق مُدة بقاء الكيميكال في الجسم؟

تختلف مُدة بقاء مخدر الكيميكال في الجسم حيث تتوقف على عدة عوامل منها:

  1. مُدة تعاطي الكيميكال.
  2. جرعة التعاطي.
  3. مدى اعتماد الجسم والمُخ على الكيميكال.
  4. حالة الشخص الصحية.

إلا أنها تصل إلى ثلاثة أشهر في بُصيلات الشعر.