الشابو

اخر تحديث للمقال: April 4, 2022

الكريستال ميث أو الشابو من أشهر أنواع المخدرات انتشارًا بين الشباب، ولا يزال الشباب اليوم يبحثون عن مصادر خارجية للسعادة، ولا يكفون بحثًا عنها، وها هنا مخدر الانتعاش أصبح مُتداول بينهم بكثافة؛ حيث أن المتعارف عليه أنه يساعدهم على استعادة حيويتهم، وتحفيزهم بشكل يجعلهم أكثر اندهاشًا من قدراتهم؛ في حين أنهم لا ينتبهون لأضراره الجسيمة على حياتهم وصحتهم النفسية والجسمية مقابل وهم الإشارة بأنه مخدر السعادة؛ لهذا سنركز على التعرف بالكريستال ميث من أوجه صحيحة من خلال هذا المقال؛ كاستنارة  لطريق من يتعاطاه، كما يلي.

ما هو الشابو ؟

الكريستال ميث مخدر اصطناعي، يعد بمثابة منبه للجهاز العصبي المركزي، يدخل في تركيبه مواد كثيرة. بدأ التحول لاستخدام الكريستال ميث(مادة الأمفيتامين) كبديل لعقار الإيفيدرين، ثم تم ابتكار الميث على يد عالم ياباني عام 1919، وجاء استخدام الكريستال ميث في الحرب العالمية الثانية؛ حيث تم تسويقه إلى الجنود الألمان في الحرب على  أنه مادة تُساعدهم على زيادة القدرة على التحمل، وتُقلل من شعورهم من التعب، وفي الخمسينيات شاع استخدامه على أنه مادة ترفيهية، وحتى الثمانينيات لم يكن هناك تحذير من استخدام الميثامفيتامين إلى التسعينيات؛ حيث تم فرض عقوبات على الإتجار به إلى يومنا هذا، وعُرف على أنه من نفس فئة الكوكايين والفينول الخماسي، في ضوء ذلك يمكننا أن نتعرف على شكل الكريستال ميث.   

ما هو شكل مخدر الشابو؟

الشائع أن يكون معرفة شكل مخدر الايس بلوري أو على هيئة ثلج مجروش، ولكن لا يتوقف شكله على هذا الحد؛ إذ أن هناك أنواع كثيرة من الكريستال ميث، وبها يتعدد شكل الميث، كما إنه يُذكر أن الشبو  يتخذ شكلًا مُعينة بناءً على المواد الكيميائية التي تدخل في تصنيعه، كما إنها تؤثر في رائحته؛ لهذا يُمكن التعرف على أشكال الشابو على النحو الآتي:

  1. الكريستال ميث المسحوق: يكون لونه بلوري، ويُمكن أن يمتد من الأبيض إلى الأبيض المصفر أو الوردي.
  2. الكريستال ميث البلوري أو الزجاجي، وكثيرًا ما يشبه الملح الصخري.
  3. الكريستال ميث السائل: يكون على شكل سائل ويتخذ اللون الأصفر الغامق.
  4. الكريستال ميث على هيئة أقراص تكون خضراء اللون أو برتقالية تميل إلى الأحمر.

وتتعدد أسماء مخدر الشابو لذا سوف نتعرف عليها في الفقرة التالية تابعونا.

أسماء الكريستال ميث المتداولة بين الشباب

الأسماء المتدوالة للكريستال ميث بين الشباب مكتوبة بشكل توضحي

الأسماء المتدوالة للكريستال ميث بين المدمنين

مع تعاقب انتشار الكريستال ميث بين الشباب، وتوالي اهتمام المدمنين على الاستمرار بتعاطيه، اتسعت قائمة الأسماء التي يعرف بها الكريستال ميث بين الشباب، إلى الحد الذي يوضح أنها مُتغيرة من وقت لآخر؛ لرغبة المدمنين على التكتم بأمر إدمانهم عليه من ناحية؛ ومن ثم حظر تداوله، أو الوقوع في مشكلة الحصول عليه فيما بعد، إلى جانب إخفاء إدمانهم على المواد المخدرة، ومن هذه الأسماء الشائعة عن الكريستال ميث ما يلي:

  1. الشبو.
  2. الشابو.
  3. كرنك.
  4. الطباشير.
  5. كريستينا.
  6. تينا.
  7. بسكويت.
  8. شعر البنات.
  9. دونك.
  10. غاك.
  11. عصير جو-جو.
  12. لا غفوة.
  13. صليب أبيض.
  14. بوكي.
  15. وقود الصواريخ.
  16. سكوبي سناكس.
  17. المهووس.
  18. المحبط.
  19. الأعاصير.
  20. النار.
  21. الحفلة.
  22. اللعب.
  23. الشفرة.
  24. كريستي.
  25. كريستال.
  26. الجليد.
  27. الزجاج.
  28. شظايا.
  29. قرص.
  30. سوبر آيس.
  31. آيس.
  32. ميث.
  33. ميثلين.

التعرف على أسماء الكريستال ميث أمر مهم لدى المسئولين من الأباء والمربين بصفة عامة؛ حتى يكون من السهولة إيضاح أمر إدمان الأبناء؛ لأن كما وضحنا أن كثرة الأسماء المتداولة بين الشباب؛ تهدف إلى تشتت الأذهان من التركيز عليهم، ومن هنا يكون تنبيهنا خطوة لتدارك خطورة الإدمان على الكريستال ميث، ومحاولة لحث المدمن على سرعة التوجه إلى علاج إدمان الكريستال ميث، وفي ضوء تعدد الأسماء نتعرف سوياً على أهم مكونات مخدر الشابو.

مكونات مخدر الشابو

قد يكون ضربًا من الخيال إذا وضحنا أن المكونات التي تدخل في صناعة الكريستال ميث واحدة أو ثابتة، في ظل هياجة البحث عن المواد الأكثر فتكًا أو ما يعرف بلغة المدمنين الشباب التي تجعلهم في عالم آخر، هذا الجنون من البحث عن المواد المخدرة جعلهم ينخرطون هم أنفسهم بتكوين المادة المخدرة، وربما يضيفون مواد جديدة غير التي يتم إضافتها؛ فلم يعد يكفيهم نزاعات المصنعين لمخدر الايس نحو إضافة مادة جديدة أو زيادة نسبة من أحد المواد، الأمر الذي يجعلنا نتفهم أن المواد الداخلة في تكوين الكريستال ميث كثيرة، وتتسم بالشدة في التأثير على الجسم، والتغيير السريع  في الوظائف العقلية، وهي كما يلي:

  1. الايفيدرين/السودوإيفيدرين: يدخل في صناعة الكريستال ميث؛ له وظائف مهمة في تأثير الكريستال ميث، وجعله مادة قوية، شائعة الانتشار بين الشباب؛ حيث أنه يعمل على زيادة شعورهم باليقظة والحيوية والنشاط، ويساهم في شعورهم بالإشباع؛ أي يُقلل من شهيتهم ورغبتهم لتناول الطعام.
  2. بالإضافة إلى مادة الأسيتون، وحمض الهيدروكلوريك: ، واليود، والليثيوم، وهيدروكسيد الصوديوم، والتولوين، والفوسفور، والبنزين، والإيثر، والكلوروفورم، وحمض البطارية، والفريون، و مشروب الطاقة ريد بول.

يصحب كثرة المكونات شعورًا بالأمان لدى المدمنين على الكريستال ميث؛ حيث الوفرة في تواجده، تتيح لهم القدرة على الاختيار والمُفاضلة في جودة الميث المُتاحة، وعلى هذا النحو يكون لدى المدمنين توجد علاقة بين الشابو والجرائم نتعرف سويا عليها.

الشابو والجرائم 

يتميز سلوك المدمن على الكريستال ميث بالاندفاعية، ويعد قوة دافعة لارتفاع السلوكيات الإجرامية بدايةً من العنف داخل الأسرة، والاعتداءات الجنسية، إلى التوجه نحو السرقة كمُحاولة إجبارية من المدمن على المُحيطين للحصول على المال لتناول الجرعة المعهودة، بما يوضح أن سعر مخدر الايس له دور في تهور المدمن؛ لحاجته الشديدة للتعاطي مع صعوبة توفره.

فيتم تسويق الكريستال ميث على حسب جودته، وعلى هذا يختلف سعر الايس بين التجار والمروجين له؛ فكلما كان مخدر الايس نقي ارتفع سعره، وبحسب معدلات استهلاك الكريستال ميث في أمريكا؛ فإنه لا يكون هناك سعر ثابت له، وبحسب الأسعار المُتداولة في المُجتمع المصري يكون سعر الجرام من مخدر الشابو مختلف أيضاًفي السوق السوداء، كما أنه لا يكون نقي، ورغم ارتفاع سعره، وخطورة نقائه، له قابلية بين الشباب، ويحاولون الحصول عليه مهما واجهتهم صعاب.

لماذا يكون الشابو مخدر مقبول بين الشباب؟

يُعد الكريستال ميث من المخدرات المُنشطة والمُنبه، التي تعمل على تحسين الحالة المزاجية لدى المدمنين عليه، ويشعرهم بالبهجة ويصلهم لحالة عالية من الانبساط، ويدركونه على أنه مادة السعادة؛ لهذا يكون مقبول بينهم، والناظر إلى وظيفية الميث على الجسم؛ يجد أنه يغير بدرجة مُرتفعة وفائقة السرعة من الوظيفية الكيميائية للمخ على نحو يفوق الطبيعي؛ من خلال ارتفاع مُستوى الدوبامين حيث يُحفز إفرازه بشكل مُتسارع أو مُتدافع؛ ما يجعلهم يكونوا في حالة من المُتعة والنشاط والحيوية، وهو بالدرجة الأولى مخدر له تأثير عقلي ونفسي؛ فقد يظن المُتعاطين له أنه يجعلهم يشعرون بالسيطرة على أمور كثيرة في حياتهم، وهو ما سنوضحه في فكرة اللجوء إلى تعاطيه، ومن ثم الإدمان عليه.

7 أسباب من أجلها يلجأ الشباب إلى تناول مخدر الشابو؟

الشائع تداول الكريستال ميث بين فئة المراهقين  والشباب؛ نظرًا لتأثيرات الميث على مُتعاطيه، وأنها تُعد مؤشرات وعوامل جذب مُستمرة لجذب فئة المراهقين والشباب إليه، إلا أنه يلجأ إليه أشخاص من مراحل عمرية مُختلفة؛ فلا يقتصر على فئة مُعينة دون أخرى، كما أن فكرة الإدمان عامةً لا تقتصر على مرحلة مُعينة أو فئة مُعينة، وهذا ما يجعلنا نتفهم طبيعة انتشار الكريستال ميث بهذه السرعة، وبالتطرق إلى معرفة لجوء الشباب إليه، يكون الموضوع أكثر إيضاحًا، كما يلي:

  1. قد لا يكون هناك داعي من الأساس إلى فكرة تناول الكريستال ميث، وإنما يُستخدم الميث من ناحية الإغراء؛ الحالة العامة التي تُثير الكثير من الشباب بالتعاطي، والدخول إلى وكر الإدمان؛ لهذا كثيرًا لا يكون الشاب غير قادر على مُقاومة فكرة الرغبة بالتجريب والمميزات التي تُعرض أمامه عن الميث.
  2. الكريستال ميث مخدر عصري، يُمكن الأشخاص من الشعور بالبهجة والسرور، في ظل حاجة الكثير من الأشخاص إلى الإحساس المُرتفع بالسعادة؛ فكثيرًا ما يتم تناول الميث في الحفلات والمناسبات.
  3. يلجأ إلى تناول الكريستال من لديهم اهتمامًا بالرشاقة إلى حد الهوس؛ ما يجعلهم يُرضَخون إلى تجربة أي شيء له تأثير في تقليل الوزن، وتخفيض الشهية، وبصدد هذا تفوق النساء الرجال في الحرص على الوزن المثالي؛ فيكونوا أكثرًا ميلًا إلى تعاطي الشبو.
  4. التعرض لمشكلة الفراغ العاطفي؛ تملي على الشخص البحث عن أوجه – مثل تعاطي الكريستال – تُساعده على الشعور بالراحة والحيوية في حياته، وتكون ذا أثر في تحفيزه، كما أنه يزيل الشعور بالملل الذي يجعل الشخص مُستعد للانخراط في مجازفات حياتية.
  5. أصبح الكريستال ميث مُنتشر وسهل الحصول عليه، وهذا قد يعيق المدمن عليه من التوقف عن تناوله.
  6. ضعف الرقابة من الأهل على تصرفات الأبناء.
  7. انحراف الأبناء، والميل إلى السلوكيات غير المقبولة اجتماعيًا، والنزعة إلى الإدمان؛ لأغراض التصدر، والشعور بالقوة.

هل الشابو يسبب الإدمان؟

لا شك في أن الكريستال ميث يُسبب الإدمان؛ فالنتيجة الأكيدة تحدث من بعد التعاطي لأول مرة؛ فهي الحاسمة بالإدمان؛ لأن الشخص سيرغب في تكرار الجرعة، ونحن لسنا على مُحمل المُبالغة في قول ذلك، وما يؤكد صحة سرعة الإدمان على الكريستال ميث، يمكن النظر لمرة واحدة إلى الأشخاص الذين يتعافون من إدمان الكريستال ميث؛ لتعلم خطورة إدمان الميث، ومن التعاطي الأول الذي قد يأتي من استسهال البعض بالميل للتجريب، يحدث القبول الشديد للمخدر؛ ما يجعلهم يرغبون في الحصول على تناول كميات كبيرة من المخدر، وقد يتعدى البعض مادة الكريستال ميث نفسها، باللجوء إلى إضافة مواد أخرى مُخدرة من نفس الفئة المُنشطة أو من فئة المخدرات المُهدئة، ولكن هل مفعول الكريستال ميث له مراحل إدمان هذا ما سوف نتعرف عليه في الفقرة التالية.

اقراءة المزيد حول ادمان الكريستال ميث

ما هي مراحل مفعول مخدر الشابو؟

يحدث مفعول الكريستال ميث عبر مراحل، يمر بها المدمن بعد تعاطيه الجرعة، وتختلف مدة مفعول الميث على الشخص مع زيادة التعاطي، وتكون المراحل كما يلي: 

  1. المرحلة الأولى: تسمى مرحلة الاندفاع؛  بسبب تدفق الدوبامين بكثافة في الدماغ، ويستمر التدفق لمدة 30 دقيقة، في هذه المرحلة يشعر المدمن بسرعة ضربات القلب، واتساع حركة العين.
  2. المرحلة الثانية: العليا بعد الاندفاع، تستمر من 12:4 ساعة، ويكون المدمن خلال هذه الفترة في حالة من النشاط المُفرط، والتفكير المُتسارع، وصعوبة التكلم بشكل مُنظم، والسلوك العدواني، والشعور بالارتباك.
  3. المرحلة الثالثة: وتسمى الشراهة، يصبح لدى المدمن رغبة في زيادة الجرعة لتجنب غياب الشعور بالسعادة.

وبعد التعرف علي مراحل مفعول الشابو يجب أن نتعرف على العلامات التي تظهر على الشخص عندما يبدأ مفعول الشابو.

ما هي أعراض تعاطي الشابو؟

تظهر الأعراض على المدمن بشكل سريع؛ نظرًا لشدة تأثير الميث، والأعراض أو العلامات التي تبدو على الشخص المتعاطي للميث من الصعب أن تكون واحدة لدى الكل، إنما إجمالًا يُمكن وصفها، وتدلنا على أن هناك أمر ما غير اعتيادي يحدث في حياة الشخص المُتعاطي للشبو ؛ فقد يبدو على الشخص ما يلي:

  1. كثرة الحركة واليقظة.
  2. تصرفات غير مقبول مثل السرقة.
  3. السلوك المندفع المتهور؛ حيث يهم الشخص بالمخاطرة والمجازفة.
  4. السلوك الانسحابي؛ وقد يكون هدفه مدارة الإدمان على الكريستال ميث؛ ويكون واضح انسحابه خلال فترة انتهاء مفعول الجرعة؛ فيشعر بالهبوط والكآبة.
  5. تضرر الأسنان وتلفها، على الرغم من أنها قد تكون علامة تحدث بعد فترة ليست بالقصيرة إلا أنه لا يُمكن أن نتجاهلها؛ لنسبية تضرر الجسم  من تعاطي الميث بين الأشخاص.
  6. ميث القروح؛ يقصد به الخدوش والتقرحات التي تظهر على جلد الشخص المدمن على الميث، 
  7. الحروق على أصابع اليد، والشفتين.
  8.  فقدان الوزن بشكل ملحوظ.
  9. نقص المناعة.
  10. العيون الحمراء المنتفخة.
  11. اتساع حدقة العين.
  12. انخفاض الشهية.
  13. قلة النوم.
  14. شعوره بالسعادة والانبساط.
  15. الإحساس المبالغ فيه بالثقة في نفسه.
  16. التوهم.
  17. الشعور بالأرق؛ نتيجة عدم النوم لفترات طويلة.
  18. القلق والاكتئاب عند انتهاء الجرعة.

هل هناك علامات أخرى تُساعد على معرفة مدمن الميث غير العلامات التي تظهر عليه؟ نعم هناك علامات أخرى مثل وجود أدوات التعاطي لديه، لذا في الفقرة التالية سوف نتحدث على ما هي أدوات التعاطي التي يستخدمها المدمن حتى يصل للنشوة المطلوبة أكمل القراءة…

المدمن على الشابو وأدوات التعاطي التي يستخدمها

تُعد ادوات تعاطي الكريستال ميث مؤشر مهم للتعرف على إدمان الأشخاص للكريستال ميث؛ فالمدمن يُحاول كثيرًا إخفاء حقيقة إدمانه بكل الحيل، وقد لا يستطيع الأباء أو المقربين إثبات أمر إدمانهم؛ للحاق بعلاجه؛ فلا بد من توافر الأدوات لكي يتعاطى الجرعة. 

ويحتاج تحضير الكريستال ميث إلى أدوات لها تركيبات خاصة من حيث الشكل والحجم، وهي أيضًا كثيرة، والمدمن على الآيس في كل الأحوال مُجرب لكل هذه الأدوات، ويتطلع إلى الجديد منها؛ ما يُساعده في تحقيق أعلى تأثير للميث أو مخدر الايس عند تجهيزه لتعاطيه، وتتمثل الأدوات التي يستخدمها مدمن الكريستال ميث عند التعاطي ما يلي:

  1. فواتير ملفوفة، وأقلام مجوفة أو مصاصات أو أنابيب مصنوعة من المعدن، ولابد أن تكون هذه الأدوات ضيقة.
  2. استخدام المرايا ليتم تقطيع الميث عليها.
  3. شفرات الحلاقة.
  4. الملاعق المحترقة؛ هي كذلك من أثر الاستخدام.
  5. ورق القصدير والولاعات.
  6. علب الصودا الفارغة.
  7. الأنابيب الزجاجية أو المعدنية.
  8. أربطة جلدية.
  9. المصابيح الكهربائية يتم تفريغها؛ لاستنشاق الميث.
  10. الرقائق المعدنية والأغطية المعدنية الصغيرة؛ يتم تجهيز كمية صغيرة من الميث فيها.
  11. الحقن.

من المُمكن للمدمن تصنيع هذه الأدوات بنفسه إن لم تكن مُتوفرة، وقد يندهش البعض من قدرته لتحضير الميث، والبحث عن الأدوات؛ فما يدفعه هو الخوف الشديد من انسحاب المخدر من الجسم، ومؤشرات انتهاء الجرعة من جسمه، وتأثيرها عليه تكون عالية؛ لذلك يحاول أن يتفاداها، وكثيرًا يكون سلوكه في ذلك الوقت غير مُنتظم؛ يتصف بالارتباك والتوتر، وقد يصل إلى التعدي على الغير، كما أن الأدوات التي يستخدمها المدمن تختلف باختلاف الطرق التي يتعاطى بها الكريستال ميث؛ إذًا فلنتعرف على هذه الطرق.

ما هي أخطر طرق تعاطي الشابو؟

قد يجرب المدمن على الميث أكثر من طريقة؛ حتى يشعر بأفضل طريقة تساهم في شعوره بالسعادة بالمُستوى الذي يُريد، ما يوضح أن طرق تعاطي الكريستال ميث ليست ثابتة عند كل المدمنين على الميث، وحال المدمن التبديل والتغيير من وقت لآخر خضوعًا لحاجته في لمزيد من المخدر ، من هنا يُمكن التعرف على أخطر هذه الطرق كما يلي:

  1. طريقة التدخين: تُعد هي أكثر الطرق شيوعًا بين المدمنين على الكريستال ميث، والمرغوبة بينهم؛ لارتفاع مُستوى ضمان تأخير التأثيرات الضارة على الجسم، لا شك في احتمالية حدوث أضرار من تعاطي الميث عن طريق التدخين؛ حيث يحدث تلف الرئتين، ونقص الأكسجين في الجسم
  2. طريقة الاستنشاق: قد يعتقد الكثير من الأشخاص أن هذه الطريقة أيضًا لا تسبب أضرار على صحة المتعاطي للميث؛ فإذا بهم يذهبون إلى استنشاق الكريستال ميث عن طريق الأنف، لكن هذه الطريقة لها أضرار كبيرة ملحوظة على الشخص المتعاطي للكريستال ميث؛ في تعرضه لنزيف الأنف، ومشاكل في الأحبال الصوتية، وفقدان حاسة الشم.
  3. طريقة الحقن: يتعاطى المدمن الكريستال ميث بحقن نفسه في الأوردة أو بالحقن تحت الجلد، يشعر المدمن بالنشوة والراحة المبالغ  فيها عبر ثواني من التعاطي؛ لأن المخدر يمر بالدم، ويصل للدماغ مباشرةً، يتسبب هذا الشكل من التعاطي في مخاطر صحية شديدة للمدمن، تعد أكثر المخاطر وأسرعها؛ متمثلة في تعرض الأوردة للتقلص، والانقباض، من المحتمل أن تتسبب المواد الكيميائية المكونة للمخدر في حرق الأوعية الدموية.
  4. طريقة البلع: يقوم المدمن ببلع حبوب الكريستال ميث بحسب الجرعة التي يُحددها لنفسه، وبهذه الطريقة يشعر المدمن بتأثيرات الشبو في الجسم بعد 10: 15 دقيقة من التعاطي، وهي  تسبب أضرار أيضًا مثل باقي طرق التعاطي؛ فتسبب ضرر بأعضاء الجسم الداخلية الخاصة بالجهاز الهضمي، وتؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم في الجسم ،وغيره.

فكل هذه الطرق تُسبب العديد من الأضرار والتي سوف نتعرف عليها في الفقرة التالية أكمل القراءة..

لمعرفة المزيد حول طرق تعاطي الكريستال ميث المختلفة

ما هو أضرار مخدر الشابو على جسم المدمن؟

تشير الأبحاث إلى أن إدمان الكريستال ميث يحدث تغييرات في الدماغ تؤثر على البنية الوظيفية؛ فالتأثير على الناقلات العصبية يؤدي إلى الذهان، ويدفع المتعاطي للميث إلى السلوك العنيف، وتبدو أعراض ادمان الشبو على الجسم ككل كما يلي:

  1. يتوهم المدمن أن هناك من يتحدث معه في وقت لا يتحدث فيه أحد.
  2. الهلوسة برؤية أو سماع أو استشعار شيٍء ما على الجلد.
  3. النوبات القلبية.
  4. قصور حاد في القلب.
  5. سرعة ضربات القلب.
  6. ارتفاع سرعة التنفس؛ ما يؤدي إلى الإغماء.
  7. تعرض الحويصلات الهوائية للنزيف.
  8. تلف الأوعية الدموية الرئوية؛ ما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.
  9. ضعف مقاومة الجسم للبكتيريا والفيروسات التي تسبب الأمراض.
  10. الأمراض المعدية الخطيرة.
  11. الإصابة بفيروس نقص المناعة.
  12. التأثير على خلايا المناعة، وتلف وظيفتها.
  13. الإصابة بمرض فم الميث.
  14. جفاف الفم.
  15. تسوس الأسنان.
  16. ارتفاع معدل الحركات اللاإرادية التوترية.
  17. الرعاش العضلي.
  18. الحركات النمطية المتكررة.

لمزيد من المعلومات حول أضرار الشابو على المدمن 

كيف يُُمكن أن تتجنب كل هذه الأضرار التي يتسبب فيها الكريستال ميث هذا محور حديثنا في الفقرة التالية أكمل القراءة…

 كيف يمكنني أن أتجنب تعاطي الشابو؟

يُمكنك التغلب على أضرار الكريستال ميث عن طريق الخطوات التالية:

  1. الوعي بخطورة إدمان الكريستال ميث؛ من خلال الاطلاع على المادة المخدرة وأضرارها على صحة الإنسان.
  2. نبذ فكرة الإدمان إجمالًا؛ فهي ليست مجالًا للترويح، وليس المتعاطي حرًا في نفسه؛ كل ذلك حتى لا تستسهل هذا الطريق.
  3. الابتعاد عن دائرة المدمنين.
  4. اشغل وقت فراغك بما يتناسب مع أسلوب حياتك.
  5. التركيز على المسؤوليات المكلف بها.
  6. الحرص على التواجد مع الأهل.
  7. حب النفس والاهتمام بها، والتركيز على تطويرها.
  8. حل المشاكل أول بأول، ولا تتركها تتراكم، ومشاركة الأهل بها.
  9. التخفيف من الضغوط بالاسترخاء والتأمل، واللجوء إلى الهوايات والأنشطة الترويحية.
  10. التحدث مع الأصدقاء ومشاركة البرنامج اليومي بينكم.
  11. اتباع أسلوب حياة تعيش عليه يتسم بالتوازن بين كل جوانب الحياة؛ حتى تتمكن من استمرارية الشعور بالطاقة والحيوية وألا تلجأ على فكرة المُنشطات مثل الكريستال ميث.

بعد أن تعرفنا على العوامل التي من خلالها يُمكننا الوقاية من ادمان الميث، فماذا إذا كنت مُدمن عليه الميث وتُريد إبطاله؟ فكل ما عليك أكمل القراءة لتتعرف على المزيد..

كيف يتم إبطال مفعول الشابو في مركز الهضبة؟

الطريقة الآمنة التي يجب أن يتبعها كل مدمن في إبطال مفعول الكريستال ميث؛ تكون بطلب العلاج على الفور؛ لأنه لا يستطيع أن يعطل مفعول الميث في جسمه، أو يخرجه من جسمه بمُفرده؛ حيث لا يقوى على الصمود أمام رغبته في التعاطي، ومركز الهضبة لعلاج الإدمان والطب النفسي يتبع خطوات مُعينة نحو إبطال مفعول الكريستال ميث  كالآتي:

  1. أيتم تقييم المدمن بشكل شامل طبيًا ونفسيًا واجتماعيًا، والتعرف على حالته بشكل دقيق.
  2. التدخل العلاجي يستهدف خروج الميث من الجسم، بعد التوقف عن التعاطي، ويتم عبر تناول أدوية مُعينة يتناولها الشخص بإشراف طبي مُتكامل؛ لمواجهة أعراض انسحاب المخدر. 
  3. التدخل النفسي يأتي بعد الانتهاء من مرحلة الديتوكس؛ حيث يتم التركيز على التعافي من الميث نفسيًا؛ ونظرًا لطبيعة مخدر الايس لا يُمكن إغفال هذه المرحلة، وتتم على أكمل وجه؛ ليكون المدمن نفسيًا سليمًا.
  4. تتابع التأهيل للشخص والاستشارات وتواصل الدعم إلى حين أن يستقر بشكل نهائي.  

الخلاصة:- الكريستال ميث واحد من المخدرات التي تتصف بمعدل خطورة مُرتفعة إن لم يكن أخطرها، يحصل المدمن بتعاطيه على معدلات ُمرتفعة من المُتعة والإثارة والشعور بالسعادة، ويُعد ذلك الوجه الذي يركز عليه الكثير من الشباب المُقبولين على تعاطيه، ولكن الوجه الآخر الذي لا يُمكن أن يُنكر أن له أضرار تفوق مُعدلات الانبساط التي يشعر بها الأشخاص، كما أن المخاطر الصحية التي يتعرض لها الشخص من إدمان الكريستال ميث تأخذ وقتًا كبيرًا لعلاجها؛ لذا فإنه مخدر قوي في النهاية، ويجب على مدمنه التوقف عنه، وعلى الشباب عدم الانزلاق لتجربته، والانبهار به. 

الكاتبة: أ. أمل أبو زيد.

إن المحتوى الذي يُقدمه مركز الهضبة والذي يحمل رسالة إنسانية في المقام الأول هدفه رفع المعاناة عن مرضى الإدمان والاضطرابات النفسية الذين هم في حاجة إلى مد يد العون ورفع معاناتهم بكل السبل الممكنة..وهذا المحتوى هو نتاج بحث وتوثيق دائم للمعلومات مع عمل تحديث دوري وتزويد المحتوى بأي معلومات طبية مستجدة وذلك بعد إطلاع الأطباء المختصين عليها وتوثيقها..

ولكن وجب التنويه أن هذا المحتوى الذي بين أيدينا بكل ما يحويه من معلومات طبية مُوثقة لا يُغني أبداً عن زيارة الأطباء المُتخصصين داخل المركز واستشارتهم في كل تفاصيل العلاج مع عمل التشخيص اللازم وذلك لوضع خطة علاجية سليمة مبنية على وقائع.

الأسئلة الشائعة

 هل من الممكن أن أتعاطى الكريستال ميث ولا أدمنه؟

لا يسلم أحد من الإدمان على الشابو عندما يتعاطاه لأول مرة، ويُعد ذلك أحد الأفكار الخاطئة عن الميث، ويبرر الكثير من الشباب تعاطيهم أو رغبتهم في التعاطي بمثل تلك الأفكار؛ فمن يتعاطى الكريستال ميث كجرعة أولية بعد ما يتعرض له من تغيرات في كيمياء المخ، وما يشعر به من إحساس بالسعادة والمُتعة والراحة نتيجة إفراز الهرمونات بمُستويات عالية، يرغمه على التجريب مرة أخرى، ويكون مُشتاق له، ولا يستطيع التكيف في حياته بدونه إلى أن يعتمد عليه، ويصبح مُدمنًا.

هل الجرعات القليلة من تعاطي الكريستال ميث لا تسبب الإدمان؟

الجرعات القليلة؛ هي بداية الإدمان على الكريستال، والإدمان على الشبو يحدث لا محالة إن لم يُنظر إليه على أنه مادة شديدة التأثير، وأن الشخص لا يستطيع ألا ينجذب إليها بعد تجريبها؛ فإن الإدمان على الميث مرحلي يتم على مُستويات، كأي أنواع أخرى من المخدرات؛ فالجرعات القليلة أحد حلقات الإدمان العميق.  



هل من الممكن أن استفيد من تناول الكريستال ميث؟

لا يستفيد أحد من الوهم؛ ما يفعله الكريستال ميث هو شعور وقتي مهما طالت مُدته، وحدث يفوق بنية الجسم الطبيعية، والترويج للمتعة من وراء الشبو هو واقع فئة التجار المضللين؛ فعليك أن تنتبه للشائعات حول فائدة شيء أصله دمار على الإنسان، واعلم أنه لا تأتي فائدة من داخل أوكار مُظلمة. 



هل الدخول في مراحل متعمقة من الإدمان على الكريستال ميث لا يُمكن معها العلاج؟

لا، العلاج متاح لكل الأشخاص، وفي كل مراحل الإدمان، ومن المُمكن أن يتم اللحاق بما تبقى من المدمن صالحًا، الشيء المهم أن يعي المقربين من المدمن بضرورة العلاج، وإلحاقه بمكان آمن لتلقي العلاج، ويُعد مركز الهضبة لعلاج الإدمان والطب النفسي أحد المؤسسات التي تستهدف علاج الإدمان المتأخرة، وقادر على النهوض بحالة المدمن، وتخلصه من أسر إدمان الكريستال ميث عبر خطة علاجية بفريق علاجي مؤهل وجاهز لتقديم الخدمات العلاجية له حتى التعافي.