علاج ادمان الكبتاجون يستوجب خضوع المدمن لنموذج علاجي عالي الفعالية حتى يصل إلى جذور إدمان المريض للتعرف على المشاكل الأساسية التي تسببت في حدوث الإدمان والعمل على حلها، ثم تتم معالجة الإدمان من قِبل فريق من مستشاري الإدمان وعلماء النفس ذوي الخبرة باستخدام مجموعة من التقنيات الحديثة في علاج إدمان المخدرات والتي أثبتت جدواها في تلبية احتياجات المريض وظروفه الخاصة، وفي هذا المقال نُلقي نظرة فاحصة على كيفية  علاج إدمان الكبتاجون، ولمن يسأل “كيف أترك الكبتاجون؟” سيجد الإجابة الأكثر دقة وشمولية هنا.

محتويات المقال

مراحل علاج ادمان حبوب الكبتاجون الأكثر نجاحًا    

من المهم أن تضع في اعتبارك قبل أن تبدأ في علاج الادمان على الكبتاجون أنه تمامًا كما أن تجربة أي شخص مع الإدمان فريدة من نوعها، فإن كل رحلة خلال العلاج والشفاء من إدمان المخدرات هي أيضًا تجربة فريدة من نوعها. 

قد يكون لمرافق العلاج الكثير من القواسم المُشتركة مع بعضها البعض، ولكن علاج ادمان الكبتاجون يحتاج إلى أن يكون مفصلًا إلى حد معين، حيث أن كل مدمن لديه تحدياته الخاصة ويستجيب للعلاج بشكل مُختلف. 

في مركز الهضبة يتم تصميم برامج العلاج وفقًا لاحتياجات كل مريض ، من أجل مُراعاة التطورات غير المُتوقعة أثناء العلاج من تعاطي الكبتاجون، ومعدلات التقدم المُختلفة التي سيظهرها المرضى ، ومن الممكن إعطاء دليل تقريبي لعلاج ادمان الكبتاجون وإعادة التأهيل، على النحو التالي.

أولًا: فحص وتقييم مستوى الإدمان

أول خطوة بعد دخول المريض لمركز متخصص في علاج الإدمان وإعادة التأهيل هي التقييم الجسدي والعقلي الكامل الذي يقوم به الأطباء الذين سيبنون برنامج العلاج الخاص بالمريض، وتحديد مدة علاج ادمان الكبتاجون بناءاً هذا التقييم.

الهدف من هذه الخطوة هو الحصول على فهم كامل لحالة المريض وطبيعة ومدة وشدة الإدمان، وستكون خطة علاج مدمن الكبتاجون التي سيتم وضعها بعد هذا التقييم هي الإطار الحاكم لبقية الإقامة في مرحلة إعادة التأهيل، وفقًا للعلاج الذي سيتم تقديمه.

ثانيًا: التخلص من سموم الكبتاجون 

تعتبر إزالة السموم عمومًا المرحلة الأولى من علاج الإدمان، وما سيحدث في هذه الخطوة هو ابطال مفعول الكبتاجون وتطهير الجسم من سموم الإدمان. 

أثناء التخلص من السموم، تظهر أعراض انسحاب المخدر من الجسم والتي تشمل ما يلي:- 

  1. التعب العام وزيادة الحاجة للنوم.
  2. زيادة الشهية.
  3. التشنجات.
  4. حركة بطيئة.
  5. أوجاع وآلام في مختلف الجسم.
  6. سرعة الانفعالات.
  7. الشعور بالحزن والكآبة

 على الرغم من أن اعراض انسحاب الكبتاجون لا تعتبر خطيرة بشكل خاص، إلا أنها قد تكون بالفعل مُزعجة، وقد يُحاول بعض الأفراد إلحاق الأذى بأنفسهم أو تأتيهم أفكار للانتحار لهذا السبب، يتم مراقبة فترة التخلص من السموم وإدارتها من قِبل المُتخصصين الطبيين في المركز، والذين قد يصفون أدوية علاج ادمان الكبتاجون لمكافحة شدة بعض أعراض الانسحاب.

ثالثًا: العلاج النفسي لمخدر الكبتاجون

العلاج النفسي هو جوهر علاج تعاطي الكبتاجون، حيث يكشف عن الأسباب النفسية الجذرية لتعاطي المخدرات والإدمان ويُعالجها، ويركز على عمليات التفكير والسلوكيات الضارة التي ساهمت في تطور الإدمان، وتمكين العميل من التعرف عليها وعلاجها، كما سيجد المدمن إجابة طبية مُطمئنة لسؤاله “كيف اترك الكبتاجون” من خبير متخصص. 

إذا كان من الممكن القول أن التخلص من السموم يُعالج الجسم، فإن العلاج النفسي يُعالج العقل والروح بالتأكيد، ويخلصها من الأعراض النفسية للكبتاجون مثل الاكتئاب والقلق وغيرهم، وهو أمر أساسي لزيادة فرص الفرد في التعافي على المدى الطويل، وبالطبع لا تتوفر مثل هذه الميزة في تجربة علاج إدمان الكبتاجون في المنزل الذي يتم بدون إشراف طبي.

رابعًا: التثقيف حول الإدمان والتأهيل السلوكي

غالبًا ما يكون التثقيف بشأن الإدمان جانبًا لا يتم تقديره حقًا في علاج الإدمان من قبل المرضى، لكن تكمن فائدته في أنه يُمّكن المدمن من أن يطور آراء وتوقعات أكثر إيجابية وصحة لحياته، ومن خلال إعطائه التثقيف المناسب حول الطبيعة الحقيقية لتعاطي المخدرات والإدمان، يحصل على فكرة أكثر وضوحًا عن الضرر الذي يسببه الإدمان وما الذي يُمكن أن يحدث بدون العلاج لنفسه ولأولئك القريبين منه. 

كما أن نسبة كبيرة من المدمنين ليسوا على دراية كافية بمدى تأثير الإدمان على المدى الطويل على الصحة البدنية والعقلية، والعلاقات الشخصية والمهنية، وآفاق الحياة بشكل عام. 

خامسًا: المتابعة والرعاية اللاحقة (لتجنب الانتكاس)

لا يتحقق التعافي بمُجرد التوقف عن تعاطي المخدرات بل على العكس من ذلك، فإن التعافي الحقيقي يبدأ فقط عندما تغادر مركز إعادة التأهيل، ويجب أن تكون طويلة الأجل وربما تستمر مدى الحياة وتحتاج إلى الالتزام بها يومًا بعد يوم. 

تشمل الرعاية اللاحقة عناصر مُختلفة بما في ذلك:-

  1. حضور اجتماعات مجموعة الدعم أو الاستشارة. 
  2. استشارات عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني، وربما أكثر من ذلك بكثير. 
  3. يتم وضع كل خطة رعاية لاحقة بناءً على كيفية استجابة الفرد للعلاج، ومتطلباته الخاصة والتحديات التي يواجهها. 

قد تكون خطة الرعاية اللاحقة لشخص ما مُختلفة تمامًا عن خطة الرعاية لشخص آخر، على الرغم من أن كلاهما يهدف إلى ضمان أكبر قدر ممكن من الدعم خلال الفترة الصعبة بعد العلاج.

من المهم جدًا إذا كنت مدمنًا على الكبتاجون وترغب في التغلب على إدمانك، فلا تحاول العلاج الذاتي واستشر الطبيب دائمًا قبل تناول أي دواء، ويُفضل تناول الأدوية التي يصفها لك طبيب ذو خبرة في العلاج، ولا يقتصر العلاج على ما ذُكر أعلاه فقط، لذا نتعرف في الفقرة التالية على تقنيات أخرى تفيد في عملية التعافي من الكبتاجون.

تقنيات أخرى لا يجب إغفالها أثناء علاج ادمان الكبتاجون 

تعتبر إعادة التأهيل بشكل عام هي الطريقة الأكثر فعّالية لعلاج الإدمان من أي نوع من المخدرات، ويعيش عدد كبير من المتعافين الآن حياة ناجحة وسعيدة بعد أن خضعوا للعلاج الشامل، بما فيه ما يلي.

التشخيص المزدوج في علاج الاقلاع عن الكبتاجون

يُعرف حدوث اضطراب تعاطي المخدرات مع واحد أو أكثر من اضطرابات الصحة العقلية بالتشخيص المزدوج، وهو شائع نسبيًا في حالات الإدمان بسبب العلاقة بين تعاطي المخدرات ومشاكل الصحة العقلية. 

يختار العديد من الأشخاص الذين يُعانون من سوء الصحة العقلية الانخراط في تعاطي المخدرات كوسيلة للهروب أو العلاج الذاتي، بينما من ناحية أخرى يُمكن أن يؤدي تعاطي المخدرات بحد ذاته إلى ظهور العديد من مشاكل الصحة العقلية نتيجة لكيفية تأثير مواد الإدمان على الدماغ، وكيف يُمكن أن يؤثر الإدمان على ظروف الحياة مع ما يترتب على ذلك من آثار ضارة على الصحة العقلية.

يُمكن أن يؤدي التشخيص المزدوج إلى تعقيد طرق تبطيل الكبتاجون بشكل كبير، لأن كلا الاضطرابين يحتاجان إلى المُعالجة في وقت واحد ولأن علاج أحدهما قد يؤثر سلبًا على علاج الآخر ولهذا السبب، تكون الرعاية المُتخصصة مطلوبة في حالات التشخيص المزدوج.

برنامج  اثني عشر خطوة لعلاج ادمان الكبتاجون وإعادة التأهيل

يتم تقديم هذا النوع في بعض مراكز إعادة التأهيل مثل مركز الهضبة، بالإضافة إلى دورات تهدف إلى إعداد العملاء للانضمام إلى مجموعات الدعم باستخدام نموذج مكون من 12 خطوة بمُجرد اكتمال العلاج. 

العلاج التحفيزي

العلاج التحفيزي المعزّز (MET) هو نهج علاجي تم تطويره من تقنيات المقابلات التحفيزية التقليدية، والتي تهدف إلى استدعاء التغيير الداخلي للدوافع، بهدف الاقلاع عن حبوب الكبتاجون.

ينقسم هذا العلاج إلى عنصرين وهما التقييم الأولي والعلاج الفردي، وتُستخدم مبادئه لتعزيز دوافع المدمن وتطوير استراتيجيات وخطط المواجهة من أجل التخلص من الإدمان والحفاظ على التغيير الناتج بعد العلاج من الكبتاجون.

إدارة الطوارئ

تستخدم إدارة الطوارئ للتحكم في التحفيز والتعزيز الإيجابي لدفع التغيير السلوكي، وفيه يكافأ العملاء على التزامهم بخطة العلاج وغيرها من الشروط، فضلاً عن احتمال تقويمهم على أي انحراف نتج عنهم.

العلاج السلوكي المعرفي

يسعى إلى تحسين الصحة العقلية بشكل عام وتحدي الأفكار والسلوكيات الإشكالية ومُعالجتها، بالإضافة إلى تحسين التنظيم العاطفي ومساعدة العميل على تطوير استراتيجيات المواجهة الشخصية التي تستهدف مشاكل مُعينة مثل الاشتياق للكبتاجون وتعاطي المخدرات والإدمان.

الاستشارات النفسية في علاج ادمان الكبتاجون

تعتمد العديد من الأساليب العلاجية المُدمجة في علاج ادمان الكبتاجون على إيجاد الحلول الخاصة بمشاكل العميل، وتنطوي على تقديم المشورة حول كيفية مواجهة تحديات مُحددة مثل تلك التي تنشأ نتيجة لتعاطي المخدرات والإدمان. 

بالإضافة إلى لعب دور في خطط علاج الإدمان المقدمة في إعادة التأهيل، غالبًا ما تكون الاستشارة جانبًا من جوانب الرعاية اللاحقة، بالإضافة إلى الانخراط بشكل مُستقل من قبل المدمنين الذين يسعون للحصول على دعم إضافي أثناء التعافي. 

كما يُمكن لأسر المدمنين الاستفادة منها عن طريق طرح السؤال الذي يدور في بالهم ويبحثون له عن إجابة وهو كيف تتعامل مع مدمن الكبتاجون. 

العلاج الفردي 

يُمكن تقديم العلاج في إعادة التأهيل في كل من البيئات الفردية والجماعية، لكن العلاج الفردي  يكون فيه العملاء مع المعالجين على أساس فردي، مما يسمح لهم بمُعالجة مشكلاتهم الشخصية والتحديات والعمل وفقًا لسرعتهم الخاصة. 

العلاج الجماعي

يجمع العلاج الجماعي مجموعة من المدمنين (عادة ما بين ثلاثة إلى 12 شخصًا) والذين يُمكنهم مشاركة الخبرات وتقديم وجهات نظر جديدة حول المواقف والمفاهيم التي قد تكون مشكلة بشكل خاص للحاضرين الفرديين، فضلاً عن توفير الرفقة والطمأنينة التي يكونون في أمس الحاجة إليها.

برنامج علاج ادمان الكبتاجون للمرضى الداخليين

في حين أن معظم الناس يعتقدون أن “إعادة التأهيل” سكنية بطبيعتها، فإن العديد من مراكز إعادة التأهيل تقدم علاجًا للمرضى الداخليين والخارجيين. 

لكن علاج المرضى الداخليين يكون في بيئات سكنية آمنة وسرية وممتعة وعادةً ما تكون مدة علاج إدمان الكبتاحون تتراوح بين 30 و 90 يومًا حيث يتم علاجهم وفقًا لخطط علاج الإدمان المخصصة.

أهم المعلومات عن مزايا علاج ادمان الكبتاجون في مركز الهضبة

مزايا العلاج من إدمان الكبتاجون في مركز الهضبة

مزايا العلاج من ادمان الكبتاجون للمرضى الداخليين في مركز الهضبة 

يتمتع علاج المرضى الداخليين بالعديد من المزايا، بما في ذلك:- 

  1. سهولة الوصول إلى الدعم الطبي على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع. 
  2. توافر العلاج والتدابير اللازمة.
  3.  بيئة آمنة وسرية وخالية من المشتتات للتركيز بالكامل على الامتناع عن تعاطي المخدرات والعلاج والشفاء. 
  4. توافر مرافق مُختلفة مثل الصالات الرياضية.
  5. الدعم والمشورة والرفقة من مجموعة من الأقران. 
  6. طاقم تمريض مهتم وعلى دراية بأعلى مُستويات الإدمان وأدنى مُستوياته.

برنامج علاج ادمان الكبتاجون في العيادات الخارجية

ليس كل شخص قادرًا على أخذ الوقت المستقطع من التزاماته بما في ذلك العمل والأسرة التي تستلزمها الإقامة في إعادة التأهيل السكنية وبالنسبة لمثل هؤلاء الأشخاص، قد يكون علاج المرضى الخارجيين هو الأفضل. 

يجب إجراء مواعيد مُعينة بما في ذلك العلاج والتقييم الصحي في المنشأة، ولكن يجب على المدمن تنفيذ عناصر أخرى من خطة العلاج بشكل مُستقل. 

على الرغم من أن العلاج في العيادات الخارجية يُعد حلاً مثاليًا لبعض الأشخاص، إلا أنه قد يكون مشكلة لأنه لا يخرج المدمنين من البيئات التي تطور فيها تعاطي المخدرات والإدمان، مما يُزيد من احتمالية الانتكاس بشكل كبير، خصوصاً في حالة علاج ادمان الكبتاجون نظراً لصعوبة آثار مفعول الكبتاجون الجسدية والنفسية والعقلية.

العلاج قصير الأمد مقابل العلاج طويل الأمد لإدمان الكبتاجون

في جميع الأحوال سواء  كنت بحاجة إلى علاج قصير الأمد أو طويل الأمد لإدمان الكبتاجون من وجهة نظرك، يجب أن يتم تحديد ذلك بناء على عدة عوامل دقيقة، وستحتاج إلى استشارة طبيب أو متخصص في علاج الإدمان للحصول على فكرة عن الالتزام بالوقت الذي يتطلبه علاجك.

إن اختيار مرفق العلاج الصحيح أمر حيوي، ويترتب عليه نجاح العلاج من عدمه، وإذا كنت تُريد المشورة بشأن اختيار المركز، فاتصل بأخصائي الإدمان على رقم 01154333341 لمناقشة ما ترغب في تحقيقه من العلاج وأي مشكلات تشعر أنها قد تؤثر على اختيارك النهائي للمنشأة.

بعد ذكر كل طرق العلاج أعلاه، قد تحتاج أسرة المدمن لدلائل تُساعدهم على فهم إدمان الكبتاجون، حيث أنه يعمل كمُنبه يؤثر على الجهاز العصبي المركزي للمُستخدم، ويحفز نشاط الدماغ وتنشط الجهاز العصبي المركزي، لهذا تظهر بعض الأعراض جلية. 

أبرز أعراض إدمان الكبتاجون 

بعض المخدرات قد يسهُل إخفاء استخدامها والكبتاجون ليس واحدًا منهم، فغالبًا ما تكون علامات إدمانه مرئية نسبيًا للمحيطين بالمتعاطي، وتميل آثاره إلى الاستمرار لفترة طويلة.

واحدة من علامات مدمن الكبتاجون الأكثر شيوعًا هي الثرثرة، حيث يتم تحفيز الدماغ، وقد يبقى الفرد مستيقظًا لمدة يوم أو أكثر لأن المخدر يبقيه مستيقظًا نظرًا لأنه من المنبهات، ناهيك عن الحالة العصبية الغير مُستقرة، حيث يجد المدمن صعوبة في البقاء ساكنًا، وهذا بالضبط ما تظهره اعراض حبوب روتانا.

يمكن أن تشمل العلامات الأخرى لاستخدام الكبتاجون ما يلي:-

أعراض إدمان الكبتاجون الجسدية

تشمل الأعراض الجسدية لحبوب الكبتاجون على ما يلي:-

  1. زيادة درجة حرارة الجسم.
  2. ارتفاع ضغط الدم.
  3. اتساع حدقة العين.
  4. تنفس أسرع.
  5. فم جاف.
  6. قلة الشهية.
  7. غثيان.
  8. صداع الرأس. 
  9. اضطراب نبضات القلب.
  10. سوء التغذية.
  11. رؤية مشوشة.
  12. الشعور بالنشوة. 
  13. مشاكل في الجهاز الهضمي واضطراب الشهية.

الأعراض النفسية لإدمان الكبتاجون

تشمل الأعراض النفسية لحبوب الكبتاجون على ما يلي:-

  1. جنون العظمة.
  2. ذهان.
  3. الهلوسة.
  4. الشعور بالإرهاق أو الاكتئاب.

الأعراض السلوكية لتعاطي الكبتاجون

تشمل الأعراض السلوكية لحبوب الكبتاجون على ما يلي:-

  1. العدوانية.
  2. عدم تناول الطعام لفترة طويلة من الزمن.
  3. أفكار غير واقعية عن القدرة الشخصية والقوة.
  4. الكلام السريع والمُفرط.
  5. الجز على الأسنان.
  6. في البداية، قد يبدو الشخص متحمسًا بشكل لا يصدق عندما يتعلق الأمر بالمدرسة أو العمل، ويبدأ الكفاح من أجل مواكبة المسؤوليات.
  7. في النهاية، قد يتحول التركيز من أولوياتهم السابقة إلى التركيز على الحصول على المخدر واستخدامه. 
  8. قد يبدأ المدمن في فعل أي شيء في وسعه للحصول على المزيد من المخدرات، بما في ذلك السرقة من أشخاص آخرين.
  9. يُمكن أن يبدو لديهم إحساس متضخم بالذات أو يبالغون في تقدير قدراتهم.
  10. بمرور الوقت وإذا لم يُحاولوا الإقلاع عن تعاطي المخدرات والبدء في علاج ادمان الكبتاجون يصابون بسوء التغذية. 
  11. قد يبدأون أيضًا في مواجهة مشاكل في علاقاتهم الحالية ويفقدون الاهتمام بالأنشطة.

وتشمل أعراض الجرعة الزائدة من الكبتاجون الاكتئاب الشديد أو القلق ونوبات الهلع والهلوسة والتعب الشديد ونوبات الذهان والنوم لفترات طويلة في أي مكان من 24 إلى 48 ساعة.

يُمكن أن يتسبب الكبتاجون في تدهور وظائف المخ بشكل دائم، لذلك إذا كنت تشك في أن شخصًا تحبه يظهر عليه علامات وأعراض تعاطي المخدر، فمن المهم طلب المساعدة الطبية المتخصصة، وعدم تأجيل علاج ادمان الكبتاجون.

 أقراً أيضاً: زوجي يستخدم حبوب الكبتاجون تعرف على ما فعلته هذه الزوجة لإنقاذ أسرتها من هذا المخدر

الخلاصة:- يتسبب تعاطي الكبتاجون في خسائر فادحة في كل أعضاء الجسم، لهذا تتطلب إعادة التأهيل الناجحة برنامجًا شاملاً لاستعادة الصحة البدنية والعقلية، نحن في مركز الهضبة نقدم تمارين شاملة وخطة تأهيل تشمل التثقيف الصحي واللياقة البدنية والعلاج بالتدليك واليوجا والتأمل لمساعدتك على إنشاء نمط حياة صحي شامل، ضمن خطة علاج ادمان الكبتاجون المُتكاملة.

الكاتبة: أ. إيمان فريد