يُعد القرار بشأن الإقبال على علاج ادمان بريجابالين خُطوة إيجابية تدعو إلى التفاؤل، إلا أنها قد يشوبها نوعاً من التخبط والحيرة أيضاً، حيث تبدأ الأسرة في التفكير بشأن خيارات العلاج المُتاحة أمامهم، ولكنها تحتاج إلى المشورة حول أفضل طرق علاج إدمان بريجابالين وأكثرها أماناً.

فدعونا نُلقي الضوء على طرق علاج إدمان بريجابالين المُختلفة، وما هي أفضل طريقة لعلاج ادمان بريجابالين، ونبدأ أولاً بالعلامات التي تبدو على الشخص والتي تُشير لنا بضرورة علاج ادمان البريجابالين تابع معنا…

محتويات المقال

علامات تُنذر بضرورة علاج ادمان بريجابالين

البريجابالين هي مادة فعَّالة في العديد من الأدوية المُستخدمة كمُضادات للتشنجات، لذلك تُستخدم في علاج أعراض الصرع، القلق والنوبات، إلا أن إساءة استخدامها من قِبَل الكثيرين أو استخدامها دون استشارة طبية أو تعاطيها لأغراض ترفيهية؛ نظراً لشعور النشوة والاسترخاء الذي يُصاحب تعاطيها بسبب تأثيرها المُباشر على المُخ والجهاز العصبي المركزي، أدَّى إلى انتشار ادمان البريجابالين.

وعندما يحدُث الاعتماد النفسي والجسدي على البريجابالين تظهر علامات ادمان البريجابالين التي تُنذر أن الشخص وصل إلى حد الخطر، ويجب عليه التوقف الآن والبدء في التفكير في الخضوع لعلاج ادمان البريجابالين؛ تجنباً لأضرار ادمان البريجابالين على المدى البعيد.

لذلك يجب أن تكون الأسرة فَطِنة لمثل هذه العلامات حتى تتمكن من اكتشاف إصابة أحد أفرادها بإدمان البريجابالين، و تبدأ في اتخاذ اللازم بشأن علاج إدمان بريجابالين في الوقت المُناسب قبل ظهور أي مُضاعفات خطيرة، ومن أهم العلامات التي تظهر على الشخص مايلي:

علامات مدمن بريجابالين 

تظهر علامات مدمن بريجابالين في صورة:-

  1. تناول البريجابالين بجرعات أكبر ولمُدة أطول من المُوصي بها.
  2. الاستمرار في تناول البريجابالين على الرغم من عدم الحاجة طبياً إليه.
  3. إخفاء الجرعات الحقيقة المُتناولة من البريجابالين.
  4. تحمُّل جسم الشخص لتأثير البريجابالين فتفقد الجرعة المُعتادة تأثيرها على المريض.
  5. تناول جرعات أكبر مع مرور الوقت للوصول إلى شعور النشوة المطلوب.
  6. فُقدان الشخص سيطرته على تناول البريجابالين تماماً، بل ويُعاني من أعراض انسحاب البريجابالين النفسية والجسدية إذا حاول التوقف عن تناولها.
  7. ظهور أعراض ادمان البريجابالين النفسية مثل: تقلبات مزاجية واضحة، نوبات، اكتئاب، و الأعراض الجسدية مثل: جفاف الفم، الإمساك، رعشة، زيادة في الوزن، عدم القدرة على الاتزان.
  8. من  أعراض ادمان البريجابالين السلوكية مثل: السلبية والبلادة الشديدة، الكذب والغموض، زيادة احتياجات مدمن البريجابالين المادية.

للمزيد من المعلومات حول أضرار كبسولات البريجابالين

لذلك إن كنت تتعاطى البريجابالين وتشعر أنك فقدت السيطرة على تعاطيه، أو تجد علامات ادمان البريجابالين تظهر بوضوح على شخص مُقرب إليك، عليك البدء في التفكير في علاج ادمان البريجابالين في أسرع وقت.

وعند التفكير في خُطوة علاج إدمان بريجابالين تجد الأسرة مُتخبطة بشكل كبير في اختيار طريقة العلاج المُناسبة.

فدعونا نستعرض طرق علاج الإدمان على البريجابالين المُختلفة، مع توضيح عيوب ومُميزات كل طريقة.

 أهم طرق علاج الادمان من البريجابالين 

تتعدد طرق العلاج من ادمان بريجابالين منها من يُساعد في العلاج بشكل جزئي ومنها يُساهم في سحب السموم بطريقة مهنية وبدون ألم، لذا نستعرض أمامكم أهم طرق علاج ادمان البريجابالين.

الطريقة الأولى:- علاج إدمان بريجابالين في المنزل

أول طريقة تَرِد على ذهن أسرة مدمن بريجابالين بمُختلف الثقافات والطبقات هي علاج مدمن بريجابالين في المنزل لعدة أسباب نفسية واجتماعية واقتصادية، ومن أهم هذه الأسباب:

  1. انخفاض تكلفة العلاج.
  2. الخصوصية الشديدة.
  3. السرية التامة.
  4. الإطمئنان على مُدمن بريجابالين أثناء تواجده وسط أسرته.
  5. الخوف من مُعاملة الشخص مُعاملة سيئة.
  6. الخوف من مُلازمة وصمة عار الإدمان للشخص، بسبب عدم وعي الكثيرين أن الإدمان مرض يُمكن أن يُصيب أي شخص ولا يعني أن الشخص سيء.

إلا أن عيوب علاج ادمان بريجابالين في المنزل عيوب كارثية ترمي بهذه المُميزات عرض الحائط،.

معلومات مكتوبة عن عيوب علاج ادمان بريجابالين في المنزل

عيوب علاج ادمان البريجابالين في المنزل

عيوب علاج ادمان البريجابالين في المنزل

 وتتعدد عيوب التعافي من ادمان البريجابالين في المنزل ومن أهم هذه العيوب.:

  1. علاج مدمن بريجابالين في المنزل يُهدد سلامته وسلامة أفراد أسرته، حيث يُمكن أن يُصاب الشخص بحالة هياج أو يُحاول إيذاء نفسه أثناء مرحلة سحب البريجابالين من الجسم.
  2.  تواجد الشخص في منزله يجعل الوصول إلى البريجابالين أو أي مُخدر آخر عملية سهلة، وغالباً ما يصل المُدمن إلى المُخدر نظراً لعدم تهيئته لتحمُّل الأعراض الانسحابية للبريجابالين.
  3.  يُعاني الشخص أثناء سحب البريجابالين من الجسم من أعراض نفسية وجسدية شديدة تحتاج رعاية طبية على مدار الساعة، بالإضافة أنه يصعُب على الأشخاص الغير مُؤهلين طبياً التعامل معها.
  4. عدم خضوع الشخص إلى تأهيل نفسي بعد مرحلة سحب المُخدرات من الجسم، تجعل أمر انتكاسته وعودته إلى تعاطي البريجابالين مرة أخرى أمر محتوم.
  5.  انتكاسة الشخص بعد التعافي تضطر الأسرة إلى تكرار العلاج عدة مرات وتحمُّل تكاليف إضافية تُرهق الأسرة مادياً، لذلك قد تصل تكلفة علاج إدمان بريجابالين في المنزل إلى أضعاف تكلفة العلاج في مركز طبي مُتخصص.

قد يفلح علاج ادمان بريجابالين في المنزل في حالة تعاطي بريجابالين مرتين أو ثلاثة على الأكثر، حيث تكون أعراض انسحاب بريجابالين خفيفة ويُمكن السيطرة عليها، بشرط توافر الشروط التالية:

شروط نجاح علاج ادمان بريجابالين في المنزل

من أهم الشروط التي يجب الأخذ بها إذا خضت تجربة العلاج المنزلي للتخلص من سموم بريجابالين ما يلي:-

  1. خضوع الشخص للتشخيص الدقيق الذي يُقيِّم حالته ودرجة اعتماده على المخدر، للبت في إمكانية علاجه في المنزل من عدمها.
  2. توافر فريق طبي مُتخصص يتابع حالة الشخص.
  3. اتباع تعليمات الطبيب المُعالج للشخص بدقة.
  4. إبلاغ الطبيب المُعالج بكافة مُستجدات حالة الشخص.
  5. توفير غرفة مُجهزة تُناسب تقلُّبات الحالة النفسية والجسدية للشخص.
  6. التأكد من استحالة وصول الشخص لأي نوع مُخدر.
  7. تلقِّي الشخص لجلسات علاج نفسي تُعيد تأهيله بعد سحب بريجابالين من الجسم.

الطريقة الثانية:- علاج ادمان بريجابالين بالأعشاب

من الطُرق الشائعة التي تلجأ إليها أيضاً أُسر مُتعاطي البريجابالين هي استخدام الأعشاب الطبيعية؛ اعتقاداً منهم أنها يُمكن أن تُعالج ادمان البريجابالين، ورغبةً في التمتع بمُميزات العلاج بالمنزل الواهية السابق ذُكرها ومن أهم الأعشاب المُستخدمة في علاج الادمان من البريجبالين.

الأعشاب المُستخدمة في التعافي من ادمان بريجابالين

من أمثلة الأعشاب التي يُمكن استخدامها بجانب العلاج المهني بعد الاستشارة الطبية:

  1. نبات الجينسينج.
  2. عُشبة خاتم الذهب.
  3. الكافا.
  4. زهرة العاطفة.
  5. الكودزو.
  6. نبتة سانت جون.
  7. نبات الهندباء.
  8. العرقسوس.
  9. نبتة السلبين المريمي.

الأعشاب الطبيعية يُمكن أن تُستخدم فقط في تخفيف اعراض انسحاب بريجابالين بجانب العلاج المهني، ولا يجب استخدامها إلا بعد استشارة الطبيب المُعالج للشخص لتجنب مُعارضة مفعول هذه الأعشاب مع الأدوية المُستخدمة، ومن نتائج استخدام الأعشاب الطبيعية الوخيمة نذكرها في السطور القليلة القادمة.

عيوب استخدام الأعشاب في علاج ادمان بريجابالين

تشمل عيوب استخدام الأعشاب في علاج الادمان من بريجابالين على ما يلي:-

  1. حدوث أضرار صحية.
  2. تأخر الخضوع إلى العلاج الطبي الصحيح يُسبب تدهور حالة مدمن بريجابالين، وزيادة حجم الضرر النفسي والجسدي.
  3. عدم انعزال الشخص عن مُحيطه يجعله يستمر في تعاطيه للبريجابالين.

بجانب عيوب العلاج في المنزل السابق ذكرها في الفقرة السابقة، لذلك لا يُمكن الاعتماد على الأعشاب الطبيعية لعلاج إدمان البريجابالين ولا تُغني بأي حال من الأحوال عن العلاج المهني.

مجموعة كبيرة من الأشخاص في المصحات الحكومية لـ علاج ادمان بريجابالين

علاج ادمان بريجابالين من خلال المصحات الحكومية

الطريقة الثالثة:- علاج ادمان بريجابالين من خلال المصحات الحكومية

قد تلجأ بعض أسر مُدمني بريجابالين إلى علاج مدمن بريجابالين في المصحات الحكومية؛ للتمتع بالعلاج المجاني، إلا أن العلاج في المصحات الحكومية له العديد من العيوب مثل:

  1.  الادراج على قائمة الانتظار يُسبب تدهور حالة مُدمن بريجابالين الصحية وتَمكُّن الإدمان من الشخص وإحكام سيطرته عليه.
  2. عدم تخصيص أقسام خاصة للتعامل مع أعراض انسحاب البريجابالين التي تحتاج هدوء وتجهيزات خاصة.
  3. عدم شعور الشخص بالراحة أثناء العلاج داخل المُستشفيات الحكومية لأنها تفتقر إلى أي كماليات أو رفاهيات.
  4. عدم مُتابعة الشخص بعد خروجه يرفع خطر تعرُّضه للانتكاس، حيث تظل الرغبة في التعاطي تُلازمه لشهور طويلة.

الطريقة الرابعة:- علاج إدمان بريجابالين من خلال العيادات الخارجية في المراكز الخاصة

يتردد على أذهان أُسر مدمني البريجابالين علاج ادمان بريجابالين من خلال العيادات الخارجية المُلحقة بالمصحات الحكومية أو الخاصة؛ للتمتع بالمُميزات التالية:

  1. انخفاض التكلفة.
  2. الاستمرار في الدراسة أو العمل.
  3. مُتابعة الشخص لشئونه العائلية والعملية.
  4. عدم مُلاحظة غياب الشخص لفترات طويلة تجنباً لمعرفة أي شخص بأمر إدمانه.

يُعطي العلاج من خلال العيادات الخارجية نتائج مضمونة في حالة الالتزام الكامل بالبروتوكول العلاجي المُوصي به للشخص، إلا أنها قد تنطوي على بعض الثغرات بسبب عدم تهيئة كافة الظروف المُساعدة على التعافي التام ومنع الانتكاسة مثل:

عيوب علاج ادمان البريجبالين في العيادات الخارجية

تشمل عيوب علاج ادمان البريجابالين في العيادات الخارجية على ما يلي:-

  1.  اقتصار بقاء الشخص تحت المُلاحظة الطبية على مرحلة سحب بريجابالين من الجسم، ومُتابعة العلاج بشكل دوري من خلال الزيارات اليومية المُنتظمة.
  2. بقاء الشخص في نفس بيئته مع نفس الأشخاص والذهاب إلى نفس الأماكن، خاصةً في فترة يكون الشخص هش وغير مُؤهل نفسياً للتعامل مع أفراد المُجتمع ومُواجهة مشاكل الحياة المُختلفة، يجعل أمر انتكاسته أمر وارد وشائع، خاصة إن التأهيل السلوكي يحتاج إلى مدة طويلة للتأكد من قدرة المُدمن على التأقلم بدون تعاطي.
  3. سهولة الوصول إلى بريجابالين أو أي مُخدر آخر.
  4. صعوبة تشخيص مُعاناة الشخص من اضطراب أو مرض نفسي الذي قد يكون في الأصل سبب توجه الشخص إلى إدمان البريجابالين.
  5. إمكانية إساءة استخدام الأدوية التي تُصرف للشخص خلال هذه المرحلة.

الطريقة الخامسة:- علاج ادمان بريجابالين من خلال الإقامة السكنية في مركز مُتخصص لعلاج الإدمان 

قد تكون أفضل طريقة للتعافي التام من إدمان البريجابالين هو العلاج داخل مركز طبي مُتخصص في علاج ادمان المخدرات، ولكن يجب الحرص على أن يكون مركز مُرخص وخاضع لرقابة وزارة الصحة وإدارة العلاج الحر، حيث توجد العديد من المراكز الغير مُرخصة تستخدم طُرق غير آمنة في علاج الإدمان وتُسيء مُعاملة المُدمنين، وبجانب توافر التراخيص اللازمة يجب توفر الشروط التالية:

شروط نجاح التعافي من ادمان بريجابالين داخل مركز علاج الإدمان

من أهم شروط نجاح التخلص من ادمان البريجابالين التي يجب الأخذ بها عند اختيار أفضل مركز لعلاج الادمان ما يلي:- 

  1. فريق طبي مُتخصص.
  2. أطباء خبرة في علاج الإدمان على المخدرات.
  3. ارتفاع مُعدلات الشفاء.
  4. توفر قسم خاص لرعاية الشخص خلال فترة سحب البريجابالين من الجسم.
  5. تأهيل الشخص نفسياً بعد التعافي للوقوف على أسباب توجهه إلى تعاطي بريجابالين، وحمايته من الانتكاس من خلال برنامج إعادة تأهيل المدمنين بعد التعافي.

والآن بعد التعرف على طرق علاج إدمان بريجابالين المُختلفة، دعونا نتعرف على مدة علاج إدمان بريجابالين.

كم تستغرق مدة علاج ادمان بريجابالين؟

تستغرق مدة علاج ادمان بريجابالين حوالي ثلاثة إلى ستة أشهر، حيث تختلف حسب عدة عوامل بعضها يتعلق بمُدمن بريجابالين والبعض الآخر يتعلق بالمكان الذي يتم فيه العلاج.

العوامل التي تتوقف عليها مدة علاج الإدمان على بريجابالين

هناك العديد من العوامل التي تتوقف عليها مدة علاج الادمان على بريجابالين ومنها عوامل تتعلق بمدمن البريجابالين ومنها عوامل تتعلق بالمكان الذي يتم فيه العلاج من الادمان على البريجابالين نتعرف أولاً على العوامل التي تتعلق بالمدمن.

أولاً:-  عوامل تتعلق بمدمن بريجابالين

تشمل هذه العوامل على ما يلي:-

  1. عمر الشخص وجنسه ووزنه.
  2. مُدة تعاطيه للبريجابالين.
  3. الجرعات التي كان يتعاطاها من البريجابالين.
  4. درجة إدمان الشخص واعتماده نفسياً وجسدياً على البريجابالين.
  5. مُعاناته من مرض أو اضطراب نفسي.
  6. تعاطي مدمن بريجابالين لأي مُخدر آخر.

ثانياً:-  عوامل تتعلق بالمكان الذي يتم فيه العلاج

تشمل هذه العوامل على ما يلي:-

  1. التشخيص المُناسب.
  2. بروتوكول العلاج المُتكامل.

وفيما يلي نتحدث عن كل عامل بشكل دقيق أكمل القراءة…

أولاً:- التشخيص المُناسب

يُساعد التشخيص الدقيق في تقييم مدمن بريجابالين بشكل دقيق وبالتالي وضع خطة علاج إدمان البريجابالين بشكل مُحكم وفعال.

ثانياً- بروتوكول العلاج المُتكامل

استخدام البروتوكول العلاجي الأمثل يُوفر الوقت والجهد والمال.

لذلك عندما تبحث عن جميع المعايير المُثلى التي يجب توافرها في المكان الذي يتم فيه علاج ادمان بريجابالين، لن تجد أفضل من مركز  الهضبة لعلاج ادمان المخدرات، أفضل مركز لعلاج الادمان في مصر.

فبجانب توافر جميع المعايير السابق ذكرها، يتمتع مركز الهضبة بمُميزات إضافية جعلت له الريادة في مُعالجة إدمان المُخدرات مثل:

مميزات مستشفى الهضبة لعلاج ادمان البريجابالين

تشمل هذه المميزات التي تمتلكها مستشفى الهضبة عن غيرها على ما يلي:-

  1. توافر مساحات واسعة من الحدائق تُساعد على الاسترخاء ومُمارسة رياضة المشي.
  2. توفر غُرف بها كافة الكماليات والرفاهيات التي تُشعر الشخص بالراحة الشديدة.
  3. تخصيص فريق طبي مُحدد من أطباء ومُمرضين للتعامل مع الشخص حرصاً على إشعاره بالطمأنينة.
  4. توفر مُتابعة الشخص حتى بعد خروجه من المركز من خلال تحديد زيارات مُتباعدة؛ لضمان الإقلاع عن تعاطي المخدرات.
معلومات مكتوبة مفيدة في مراحل علاج ادمان بريجابالين

مراحل علاج إدمان بريجابالين داخل مركز الهضبة

مراحل علاج ادمان بريجابالين داخل مركز الهضبة

يتم علاج إدمان بريجابالين داخل مركز الهضبة من خلال أربعة مراحل.

المرحلة الأولى:- التشخيص الدقيق

يتم من خلال التشخيص تقييم حالة مدمن بريجابالين لوضع خطة العلاج المُثلى له وتحديد مُدة إقامته في المركز، حيث يتم تحديد ما يلي:

  1. مُدة تعاطي بريجابالين.
  2. جرعات التعاطي.
  3. حالة الشخص الصحية وإصابة الشخص بأحد الأمراض المُزمنة من عدمه.
  4. تعاطي مُخدر آخر مع البريجابالين.
  5. إصابة الشخص باضطراب أو خلل نفسي.
  6. هل هي المُحاولة الأولى لعلاج إدمان البريجابالين أم لا.

المرحلة الثانية:-  سحب البريجابالين من الجسم

يتم التعامل مع أعراض انسحاب البريجابالين داخل المركز باحترافية ومهنية فائقة، مع وضع الشخص تحت المُلاحظة الطبية على مدار اليوم.

يُمكن استخدام بعض الأدوية لإدارة وتخفيف الأعراض حسب حدتها مثل:

الأدوية المُستخدمة في سحب سموم البريجابالين من الجسم

من أشهر الأدوية التي تُستخدم في علاج ادمان البريجابالين في مراكز علاج الادمان ما يلي:-

  1. الكلونيدين Clonidine، ديكسميديتوميدين Dexmedetomidine: يُساعد في خفض مُستوى ضغط الدم المُرتفع.
  2. ترازودون trazodone: مُضاد للاكتئاب ويُحسن حالة مدمن بريجابالين المزاجية.
  3. البنزوديازيبينات Benzodiazepines: تُساعد الشخص على الاسترخاء والنوم.
  4. ايموديوم Imodium: يُستخدم لتخفيف الإسهال.
  5. زوفران Zofran: يُساعد في علاج القيء والغثيان.
  6. ايبوبروفين Ibuprofen: يُستخدم كمُسكن للألم.

للمزيد من المعلومات حول: أعراض انسحاب البريجابالين وكيفية التعامل معها

انتبه:- لم يتم ذكر هذه الأدوية بغرض اتخاذها روشتة علاجية تُستخدم في علاج ادمان البريجابالين، ولكنها ذُكرت فقط كمعلومة ولا يجب تناولها دون استشارة طبية، ولا يتم استخدام هذه الأدوية بالضرورة داخل مركز الهضبة لكل الحالات، فكل حالة يتم تحديد البروتوكول العلاجي المُناسب لها حسب تشخيص الحالة. 

المرحلة الثالثة:- برنامج إعادة تأهيل المدمن بعد التعافي

من أهم خُطوات علاج ادمان بريجابالين حيث يتم فيها تأهيل الشخص نفسياً لحماية المُتعافي من الانتكاس، وإعداده لمُواجهة الحياة بعد التعافي وبالتالي خروج شخص مُتزن يستطيع التعامل مع المُجتمع بشكل صحيح، ويتم ذلك من خلال جلسات العلاج النفسي بطُرق مُختلفة مثل:

  1. العلاج السلوكي المعرفي والعلاج السلوكي الجدلي: حيث يُساعد الشخص على تغيير أفكاره السلبية القديمة ومُعتقداته الخاطئة، والوقوف على أسباب اتجاهه إلى إدمان بريجابالين ومُحاولة التعامل معها.
  2. العلاج الجماعي: يُساعد الشخص على كسر حاجز الخوف والخجل من التعامل مع الآخرين، ويُشعره أن هناك الكثيرين وقعو في شر الإدمان وبالتالي يستعيد ثقته بنفسه.
  3. العلاج الأسري: يُساعد أسرة مدمن بريجابالين على التعامل معه بطريقة صحيحة بعد خروجه من المركز، ويُحسن العلاقات الأسرية المُتضررة من إدمان بريجابالين.

كذلك تُفيد جلسات العلاج الفردي والعلاج النفسي الديناميكي في مُساعدة الشخص على التخلص من آثار ادمان بريجابالين النفسية السلبية.

المرحلة الرابعة:- مُتابعة المُتعافي بعد خروجه من المركز

قد يغفل الكثيرون أهمية هذه المرحلة ويعتقد أنه تعافى تماماً من الإدمان ولا توجد ضرورة للمُتابعة، إلا أن المُتعافي ينتابه شعور الاشتياق للتعاطي على فترات مُتباعدة خاصةً عند مُواجهة عقبات أو مشاكل في الحياة الخارجية بعد إتمام علاج ادمان البريجابالين، وقد يحدث ذلك في أى وقت بعد التعافي تصل لأسابيع أو شهور طويلة، لذلك يحتاج المُتعافي إلى الدعم النفسي المُتواصل والحفاظ على سلامة صحته النفسية.

الخلاصة:- يتطلب علاج ادمان بريجابالين عدة معايير وشروط لكي يتم على الوجه الأمثل، لذلك تناولنا الطرق المُختلفة الشائعة في علاج إدمان بريجابالين، مع توضيح مُميزات وعيوب كل طريقة على حدة حتى نُساعد مدمن بريجابالين وأسرته على اختيار الطريق الأمثل؛ لضمان التعافي من ادمان بريجابالين تماماً، لذلك لن تجد أفضل من مركز الهضبة لعلاج الادمان، حيث يضم فريق طبي على قدر كبير من الخبرة والاحترافية، فقط تواصل معنا على الرقم التالي: 01154333341. 

الكاتبة:د. رضوى نبيل