يتداول الكثير مقولة أنَّ كونفنتين بديل ليرولين لِكونه أقلّ ضرراً و أكثر فعالية خاصّةً بعد إدراج ليرولين في الجدول، حيث أنّ كلاهما مفيدان في علاج نوبات الصرع عند الأطفال و البالغين وحالات طبية أخرى و لكن لهما أيضًا اختلافاتهما. فما مدى صحّة هذه المقولة؟ ما الفرق بينهما؟ و ما دواعي استعمال برشام كونفنتين؟  و هل هناك رابط بين كونفنتين و ليريكا أيضاً؟

تدور الكثير من الأسئلة حول هذا الموضوع والتي سنُوفّر أجوبتها في المقال التالي فهل حقاً كونفنتين هو بديل ليرولين؟.

ما هي حبوب كونفنتين وهل تختلف في تأثيرها يجعلها بديل ليرولين؟

لمعرفة ما إذا كان كونفنتين بديل ليرولين يجب تحديد ماهيّة كلٍ منهما، حيث أنّ المادّة الفعّالة في كونفنتين هي الجابابنتين التي تندرج ضمن الأدوية المضادة للاختلاج أو الصرع، و رغم كونه نظيراً لحمض جابا أمينوبوتيريك (GABA) من حيث البنية إلاّ أنّه لا يرتبط بنفس مستقبلاته الدماغية و له تأثير مختلف، فهو يرتبط بقنوات الكالسيوم ذات الجهد الكهربائي فيثبّط و يقلل من تنشيط الإشارات التي تؤدي إلى إطلاق النواقل العصبية و بالتالي تخفيف آلام الأعصاب.

و من جهة أخرى فإنّ المادة الفعّالة في علاج ليرولين هي البريجابالين و التي تشترك في البنية و آلية العمل مع الجابابنتين، إلاّ أنّ الدوائين يختلفان في نواحي عدة سنناقشها في الفقرة التالية.

المزيد حول:  حبوب كونفنتين

كونفنتين بديل ليرولين من حيث الفعالية

يختلف الجابابنتين و البريجابالين في الامتصاص من قبل الجسم و الفعالية، فنلاحظ اختلاف في :

طريقة الامتصاص

يقتصر امتصاص جابابنتين المادة الفعالة لكونفنتين على الأمعاء الدقيقة فقط عكس البريجابالين الذي يستمر امتصاصه في القولون الصاعد ممّا يجعل ليرولين مفعوله أسرع بثلاث مرات.

كمية الامتصاص

امتصاص جابابنتين قابل للتشبّع أي أنّ زيادة تركيز الجرعة يؤدي إلى انخفاض الامتصاص وبالتالي انخفاض نسبة الدواء في الدم، فنلاحظ عند تعاطي حبوب كونفنتين 100مجم كل 8 ساعات تصل نسبته إلى 80% في الدم في حين أنّها تصل إلى 60% عند تركيز 300 مجم و 47% عند تركيز 400 مجم، في حين أنّ امتصاص البريجابالين لا يخضع لقانون التشبّع حيث أنّ نسبته في الدم تصل إلى 90% بغض النظر عن تركيز الجرعة، ممّا يعني أنّ سرعة تأثير ليرولين أكبر من كونفنتين كما أنّه يبقى لفترة أطول في بلازما الدم.

 قوة المفعول

 نجد أنّ قابلية ارتباط بريجابالين مع المستقبلات الدماغية أكبر بـ6 مرات من الجابابنتين، و بالتالي فإنّ مفعول ليرولين على الدماغ أقوى من كونفنتين. 

لذا يمكن القول أنّ مفعول ليرولين في الجسم أقوى و أسرع من كونفنتين و لكن التأثير واحد في النهاية، و هذا يقودنا إلى السّؤال عن دواعي استخدام كونفنتين العلاجية بديلاً عن ليرولين في فقرتنا التالية.

دواعي استعمال كونفنتين كبديل عن ليرولين 

لا تختلف دواعي استعمال حبوب كونفنتين عن حبوب ليرولين كثيراً، فكلاهما يتم وصفه ضمن علاج الآلام وبعض الحالات العصبية، و هذا ما جعل من كونفنتين بديل ليرولين،  ومن دواعي استعمال أقراص كونفنتين ما يلي:

علاج الصرع

بفضل تأثيره على النشاط الكهربائي في الدماغ و تثبيط عمل النواقل العصبية، يساهم كونفنتين في تقليل التشنجات و علاج نوبات الصرع، و ذلك بتراكيز مختلفة للبالغين والأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و 12 عامًا الذين يعانون من نوبة جزئية، و لكن يكون ليرولين أكثر كفاءةً في علاج النوبات لسرعة تأثيره كما يمكن استعماله للأطفال ابتداءاً من سن 1 شهر.

علاج الآلام العصبية في الجسم

من دواعي استعمال حبوب كونفنتين أنّه يساهم في علاج أغلب حالات الألم والالتهابات العصبية الناتجة عن بعض الأمراض مثل اعتلال الأعصاب السكري، الصداع و الصداع النصفي، التهاب المثانة الخلالي، و حتى في التصلّب المتعدّد، و يعالِج ليرولين نفس الحالات بفعاليّة أكثر بقليل و بشكل خاص في علاج الفيبروميالغيا.

علاج الحكّة والسعال المزمنين

من دواعي استعمال برشام كونفنتين أنّه يساهم في علاج الحكّة والسعال المزمنين مثل ليرولين، حيث أنّ تأثيره المهدئ على الدماغ و تثبيطه لِإشارات النواقل العصبية من المخ إلى الجلد و كذا في المنطقة المسؤولة عن السّعال يساعد في تخفيف الأعراض و العلاج بشكل كبير.

معالجة الألم العصبي التالِ للهربس

الهربس النطاقي أو الحزام الناري يتسبب في آلام عصبية شديدة إذا ما استمر لمدة طويلة، و أثبتت الدراسات أنّ التأثير المهدئ للدماغ أفضل عند استخدام كونفنتين بديل ليرولين و يساعد في تخفيف الألم بشكل أكبر.

علاج متلازمة تململ الساقين

إذا تحدثنا عن كونفنتين 400 مجم دواعي الاستعمال يمكننا التأكيد على أن  الدراسات أجزمت بفعالية التراكيز العالية من جابابنتين الموجودة في كونفتنين 400 في علاج متلازمة تململ الساقين، و ذلك ناتج عن تأثيره في الدماغ الذي يُحفّز استرخاء كامل الجسم والأطراف الخاصّةً، ويكون بنفس تأثير ليرولين.

علاج اضطرابات الحركة

حيث أنّ من دواعي استخدام كونفنتين نجد علاج اضطراب الحركة الناتج عن تلف أو خلل في الأعصاب حيث يعمل بنفس كفاءة ليرولين، مثل مرض الرُّعاش (باركينسون)، التصلب الجانبي الضموري، و حتى الارتعاش مجهول السبب.

كونفنتين بديل ليرولين في علاج الأرق والاضطرابات النفسية

نجد كونفنتين 400 مجم دواعي الاستعمال لديه تشمل علاج الأرق، كما يساهم بشكل كبير في علاج عدد من المشاكل النفسية بفضل تأثيره الذي لا يحجب إشارات الألم فقط بل يحفّز إفراز هرمونات السعادة والاسترخاء، فنجد من دواعي استخدام كونفنتين تقليل مستويات التوتر والقلق، ومقاومة الاكتئاب، كما يصفه الأطباء لمرضى اضطراب ما بعد الصدمة، و كونفنتين 100 مجم لعلاج الرهاب الاجتماعي واضطراب ثنائي القطب، و وضّحت الدراسات أنّ كونفنتين أفضل من ليرولين في هذا المجال بسبب نطاق استعماله الواسع.

المزيد حول : حبوب ليرولين

و تختلف جرعة كونفنتين التي يصفها الطبيب من مريضٍ لِآخر حسب حالته، و سنُوضّح كيفية استخدامه في الفقرة التالية.

طريقة استخدام كونفنتين بديل ليرولين

يتواجد كونفنتين بعدّة تركيزات ابتداءاً من كونفنتين 100 مجم إلى 800 مجم على شكل أقراص تُبلع مباشرة مع الماء أو محلول حيث تُرج العبوة جيداً قبل كل استعمال.

ويختلف تركيز الجرعة حسب دواعي استخدام كونفنتين، فمثلاً عند علاج الصرع عند البالغين يُوصف كونفنتين 100 مجم ثلاث مرات في اليوم الأول و تزداد الجرعة تدريجياً خلال الفترة العلاجية على أنْ لا تتجاوز الجرعة القصوى: 3600 مجم يومياً (مقسمة على 3 جرعات)، أمّا في علاج الألم العصبي التالِ للهربس فيبدأ العلاج من تركيز 300 مجم و يصل حتى 900 مجم في اليوم و قد تزداد حسب شدة حالتك على أن لا تتجاوز 1800 مجم في اليوم.

و لهذا فإنّ تحديد الجرعة العلاجية و مدى حاجتك لاستخدام كونفنتين يعود حصراً إلى طبيبك المعالج، و أي تعاطي من دون استشارة طبية قد يؤدي إلى حدوث تفاقمات و أضرار شديدة.

بعد توضيح عمل كونفنتين و تشابهه مع ليرولين، قد يتسائل البعض عن العلاقة بين كونفنتين و ليريكا باعتبار أنّ ليرولين من بدائله، وهو ما سنُوضّحه تالياً.

كونفنتين بديل ليريكا

تتشابه دواعي استعمال أقراص كونفنتين و ليريكا، فكلاهما يعالج نوبات الصرع بالإضافة إلى أمراض أخرى سبق ذكرها، حيث أنّ المادة الفعّالة في ليريكا هي البريجابالين وقد وضّحنا التشابه البنيوي والوظيفي بينها و بين الجابابنتين في كونفنتين، و كلا الدوائين يتسبب في حدوث أعراض انسحابية مختلفة الشدّة عند إيقافه فجأةً أو بعد استخدامه لوقت طويل، و منه يمكن اعتبار كونفنتين بديل ليريكا مثل ليرولين أيضاً.

يمكنك إيجاد معلومات أكثر حول الانسحاب من خلال قراءة :  أعراض انسحاب كونفنتين.

خطر استخدام كونفنتين بديل ليرولين لِأغراض غير طبية

من المعروف أنّ ليريكا يسبب الإدمان و لهذا فهو ضمن جدول رقابة المخدّرات، فهل ليرولين و كونفنتين لهما نفس التأثير باعتبارهما بديلان له؟

نعم، يمكن أن يتسبب كل من ليرولين و بديله كونفنتين في اعتمادية الجسد على تعاطيها مما يؤدي إلى الإدمان، حيث أنّ ليرولين مُدرج في الجدول أيضاً، و يحدث ذلك عند حدوث سوء الاستخدام و التعاطي لغرض الترفيه و الحصول على النشوة المؤقتة لا العلاج، وتشمل أسباب تعاطي كونفنتين بالذّات أنّه غير خاضع للرقابة و من السهل الحصول عليه، كما يُروّج له تجار المخدّرات بكونه أقلّ ضرراً لهذا اتجه إليه الكثير كبديل ليرولين و ليريكا، و لكن إذا وقعت في إدمان ليرولين و أردت بديلاً فلا تبحث عن عقاقير أخرى، في هذه الحالة كونفنتين له آثار جانبية و أعراض انسحابية تشبه ليرولين، كما يترتب عن الإدمان لفترة طويلة تراكم السموم في الجسم ممّا يسبب تداعيات صحيّة خطيرة، لهذا فالبديل الوحيد و الأفضل هو علاج إدمان ليرولين وِفق برنامج علاجي شامل في مركز خاص لتوفير الراحة و السلامة.

قد يهمك الاطلاع على مقال: علاج إدمان كونفنتين.

الخلاصة

مع نهاية المقال يمكن القول أنّه حقاً كونفنتين بديل ليرولين و ليريكا أيضاً، و لِكل دواءٍ منهم مميّزات و قدرات علاجية مناسبة لكل حالة، و لكنّها عُرضة لسوء الاستخدام و الاستغلال أيضاً من طرف تجار المخدّرات بسبب تأثيرها على الدماغ، و لهذا يُنصح بطلب المساعدة في حال وجود شك من مركز متخصص بهذه الحالات مثل مركز الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان أفضل مركز علاج إدمان في مصر، حيث يمكنكم التواصل معنا عبر الرقم التالي 01154333341.

 

ا. كوثر