كيفية التعامل مع مدمن الترامادول يُعدُ تساؤلًا مطروحًا في ذهن الكثير ممن قد يكون لهم قريب أو صديق يُدمِن هذا العقار المُخدِر شديد الخطورة، حيث يُعدُ الإدمان تلك الدائرة المُفرغة ولا نهائية من التدهور الشديد على كل المُستويات، والتعرض للمزيد من الاضطرابات التي يظل المدمن مُحاطًا بها ما لم تقدم له يد العون كي تُساعده على أن يتخلص من هذا الإدمان، ويبدأ حياة جديدة لا اعتماد فيها على أي نوع من أنواع المُخدِرات، تلك الحياة الصحية التي يطمح لها كل مُتعاف، أو راغب في العلاج، وفيما يلي أهم علامات مدمن الترامادول، وصفاته، وكيفية التعامل معه.

أبرز علامات مدمن الترامادول

معرفة علامات مدمن الترامادول تُساعد الأسرة على اكتشاف أمر الإدمان مُبكراً وتحديد شدة ومُستوى الحالة الإدمانية، وبالتالي تُساعدنا بشكلٍ كبير في وضع خطة  لكيفية التعامل مع مدمن الترامادول بطريقة صحيحة متجنبين الوقوع في أخطاء قد تُزيد من سيطرة الإدمان على المدمن، ومن جانب آخر تحديد السمات الشخصية  للمدمن والإلمام بها بشكل كامل من قبل الأسرة، وتقديمها للطبيب المُختص تُساعد كثيراً على اكتشاف الاضطرابات النفسية المُتزامنة مع مرض واضطراب الإدمان، والعمل على علاجها، وهذا ما يُسهل كثيراً خطوات العلاج ومنع  التعرض للانتكاسة، ومن أهم تلك الأعراض ما يلي في النقاط القادمة:

  1. يشعر بارتفاع في الحالة المزاجية.
  2. الشعور بالنعاس.
  3. النفس أكثر بُطئًا.
  4. العصبية الزائدة.
  5. الشعور بالهياج المُستمر.
  6. الاحتياج المُستمر لتناول جرعات أكثر من مُخدِر الترامادول.

لا بد من عدم التهاون حال اكتشاف إدمان الشخص لعقار الترامادول، حيث أن المدمن حينئذٍ معرض إلى أن يتناول جرعة زائدة منه، وهذا ما يتسبب في الإصابة بالأعراض الآتية:

6 علامات لتناول جرعة زائدة من الترامادول

من أهم أعراض جرعة الترامادول التي قد تكون مُميتة ما يلي:

  1. فقد الوعي.
  2. النعاس.
  3. التنفس غير طبيعي.
  4. تظهر أعراض انخفاض ضغط الدم.
  5. التعرق الشديد.
  6. الوهن العضلي.

إهمال علاج المدمن يؤدي للتعرض لمضاعفات صحية خطيرة، ومن خلال ما يلي نذكر أهم مضاعفات إدمان الترامادول حال عدم اتخاذ سبل العلاج اللازم.

8 مشكلات صحية مزمنة لمدمن الترامادول.. تعرف عليها

العديد من المشكلات والأزمات الصحية الخطيرة التي يتعرض لها مدمن مُخدِر الترامادول، ومن أبرزها ما يلي:

  1. الفشل الكلوي.
  2. اضطرابات في عضلة القلب، والأوعية الدموية.
  3. أعراض الخرف.
  4. نوبات صرع.
  5. مشكلات في الذاكرة.
  6. تليف كبدي.
  7. التهابات الكبد.
  8. مشكلات صحية بأهم الأعضاء الحيوية بالجسم.

فقرتنا السابقة تحدثنا فيها عن أهم علامات إدمان مُخدِر الترامادول، وأهم المشكلات الصحية التي قد يصاب بها، وفيما يلي أهم الأجوبة حول التساؤل المثار وهو كيف تعرف مدمن الترامادول وتلك المعرفة تكون من خلال التطرق لأهم الصفات المُميزة للشخص مُتناول مُخدِر الترامادول، والتي من المُمكن أن تُساعدنا في الكشف عن تعاطيه لهذا المُخدِر لاتخاذ سبل العلاج اللازم.

تعرف على المزيد حول:  10 علامات قد تؤكد اضرار الترامادول على جسمك

انتبه إلى 9 من صفات مدمن الترامادول؟

صفات مدمن الترامادول لا تشبه صفات الشخص العادي بالطبع، وتلك الملاحظات التي قد يأخذها شخص ما على مدمن الترامادول تفيد الطبيب المعالج، وتيسِّر معرفة تلك الصفات والعلامات المُلاحظة عليه اتخاذ التدابير اللازمة للعلاج في أسرع وقت، والإرشاد إلى كيفية التعامل مع مدمن الترامادول

  1. المدمن يكون غير قادر على أن يُسيطر على نفسه أو تصرفاته.
  2. في أغلب الحالات يكون مدمن الترامادول أكثر ابتهاجًا.
  3. ملاحظة النشاط الزائد للشخص عن حالته المُعتادة السابقة، حيث أنه ينجز عدد من المهام أكثر مما كان يقدر عليه.
  4. المدمن ينقص وزنه بشكلٍ ملحوظ.
  5. الانعزال عن الآخرين.
  6. عدم الاهتمام بالمظهر الشخصي.

الآن قد أصبحنا على درايةٍ كاملةٍ بأهم صفات الشخص متعاطي الترامادول، وهذا يجعلنا نعرض فيما يلي الاستراتيجية الكاملة للتعامل مع مُدمِن مُخدِر الترامادول.

ما هي كيفية التعامل مع مدمن الترامادول؟

شخص مريض يجلس هو وأسرته وأمامه الطبيب يشرح لهم كيفية التعامل مع مدمن الترامادول

ما هي كيفية التعامل مع مدمن الترامادول؟

كيفية التعامل مع مدمن الترامادول تستدعي أن يبحث كل شخص لديه قريب يشك في تعاطيه للترامادول عن الإدمان وتعريفه، وكيفية التعافي منه، وأهم أعراضه، مع ضرورة العلم بأن الترامادول له تأثير على كيمياء الدماغ، وهذا ما قد يُسبب صعوبة الإقلاع عنه و طريق الامتناع عن تعاطي الترامادول يبدأ بدعم الأسرة والمقربين لاتخاذ سبيل العلاج الأمثل والذي سيأتي جدواه بمشيئة الله.

  1. التساؤل الأول الذي يكون مطروح بالأذهان هو عن كيفية معرفة مدمن الترامادول وهذا ما قد تعرفنا عليه في الفقرات السابقة، ولا بد من التعرف أيضًا على أهم علامات إدمان هذا المخدر، وآثاره السلبية، وعلى أثر ذلك تتجمع لدينا معلومات وملاحظات عن الشخص المشكوك في إدمانه.
  2. يجب أن تكون هناك مشاركة فعلية للشخص المقرب المصاب بالإدمان، والتحدث معه عن مخاوفه.
  3. التحدث إلى المصاب يكون بدون أي ضغوطات.

من أهم ما يجب الالتزام به حال التعامل مع مريض إدمان الترامادول ما يلي:

  1. لا بد وأن يكون من يتحدث مع المدمن على قدر من الاتزان للتعامل بشكلٍ جيد معه، والوصول لنقطة اتفاق تكمن في اتخاذ سبيل العلاج الأمثل.
  2. عدم توجيه أي آراء حادة تشمل لوم أو عتاب للمدمن.
  3. عدم اللجوء لنبرات التهديد، والحرص على الدعم الإيجابي للمدمن.
  4. التحلي بالصبر والحكمة وإبداء التعاطف مع مرض الإدمان.

كيفية التعامل مع مدمن الترامادول  العنيد حال رفضه للعلاج

في تلك الحالة يكون التعامل بحذر مع الشخص المصاب بالإدمان للاحتفاظ بمساحة التحدث والحوار معه، وفي نفس الوقت يحاول الآخرين ممن هم مهتمون بأمره البحث عن سبل أخرى لمُساعدة المدمن ومن بينها اللجوء لموارد إضافية بمعنى الاستفادة من تجارب الآخرين،  ومن المُمكن التواصل مع مركز الهضبة لعلاج الإدمان، وباللجوء للكوادر الطبية بالمركز يحصل الشخص على المعلومة الصحيحة التي توجهه لطريق العلاج..، يُمكن التواصل معنا بسهولة عبر رقم الواتس 01154333341.

لا بد من التحدث مع طبيب مُختص، حيث أن تلك الخطوة لا بد وأن تكون في المُقدمة، حيث أن إدمان المواد المخدرة بشكل عام، والترامادول بشكل خاص يحتاج إلى اتخاذ القرار السريع  والأمثل فيما يتعلق بعلاج مريض الإدمان، ومُساعدته على أن يتوقف عن التعاطي، وعدم الرجوع له مُجددًا.

التعامل مع مدمن الترامادول العنيد باحترافية ومهنية

غالباً ما يتم تطبيق بعض الخطط المُعدة مُسبقاً للتعامل مع المدمن العنيد من قبل مركز الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان، وتعتمد على استدراج المدمن إلى المركز دون الانتباه لذلك، ثم العمل على إقناعه داخل المركز بواسطة الأطباء والخُبراء في الطب النفسي، وإحياناً نلجأ إلى تنويم المدمن وقضاء جزء مُعين من فترة تنظيف الجسم من الترامادول على تلك الحالة ليستعيد جزء من وعيه واتزانه، وتخطي أعراض انسحاب الترامادول التي يخشاها ويرفض العلاج من أجلها، وغالباً ما يستجيب المدمن بعد ما يسترد وعيه.

كيف يتم علاج إدمان الترامادول

استكمالًا للحديث عن كيفية التعامل مع مدمن الترامادول فلا بد أن يكون هذا التعامل وفقًا لإرشادٍ طبيٍ موثوق، ضمن خطةٍ علاجيةٍ مُتكاملة، والعلاج في مركز الهضبة لعلاج الإدمان يتضمن عدة مراحل، وكل مرحلة تقوم على أساس علاجي سليم تضعه نخبة من أبرز وأهم الكوادر الطبية التي تعمل في هذا المجال منذ سنوات، فالعلاج يتضمن الآتي:

  1. تخليص النظام الحيوي للجسم بشكلٍ تام من سموم مخدِر الترامادول.
  2. المرحلة التالية وهي العملية النشطة للتعافي التام من إدمان الترامادول.

مرحلة إزالة السموم

وفيها يتم التعامل مع المريض بشكل مهني ورعاية طبيه فائقة وفي هذه المرحلة يتم إيقاف المخدر والتعامل مع أعراض انسحاب الترامادول للحد من شدتها عن طريق أدوية علاج ادمان الترامادول لإزالة السموم الموجودة في الجسم.

مرحلة التأهيل النفسي في مركز الهضبة 

تلك المرحلة من أهم مراحل علاج إدمان الترامادول ولا بد أن تكون استراتيجية وكيفية التعامل مع مدمن الترامادول معروفة لدى الأهل وكافة المحيطين بالمدمن المُتعافي، أطباؤنا في تلك المرحلة يقومون بمُحاولات جدية الهدف منها تصحيح سلوك المُتعافي، وفي بعض الأحيان يحتاج الأمر إلى استعمال بعض الأدوية المضادة للاكتئاب، مع قمع رغبة المُتعافي في الرجوع مرة ثانية لتعاطي عقار ترامادول المُخدِر، كما توجد طرق للعلاج النفسي سواء الفردي أو في مجموعات.

موضوع قد يهمك:  يمكنك الآن علاج ادمان الترامادول بطريقة مضمونة100%

الخلاصة:- يجب أن تكون أسرة المدمن على دراية بكيفية التعامل مع مدمن الترامادول لأن وقوع أي خطأ في التعامل مع المدمن يؤدي لنتائج غير مرغوبة، ويسيطر الإدمان على الشخص بشكلٍ أكبر، وهذا ما يدفع بالمدمن إلى المزيد من التعاطي، والتعرض للمزيد من الاضطرابات الصحية والمضاعفات التي من المُمكن أن تصل لحد الوفاة وبالأخص حال تناول جرعة زائدة، التدخل السريع بالعلاج يتلافى المدمن إيقاع نفسه في تلك المشكلات، كيفية التعامل مع مدمن الترامادول من بين أهم ما يجب أن تكون أسرة المدمن على دراية كاملة به، حيث أن هذا يفيد بشكل كبير في تسريع مرحلة العلاج، وقد ناقشنا طريقة التعامل فيما سبق، كما تعرفنا على أهم الخطوات الأساسية التي تتم لعلاج إدمان الترامادول. الكاتبة: أ. سارة حمدي.