تنظيف الجسم من الهيروين أمر ممكن، لكنه يحتاج من المدمن معرفة أفضل طريقة لإخراج سموم الهيروين من الجسم بشكل طبي دقيق، وذلك لأن مخدر الهيروين ينطوي على عدة مخاطر كونه من المخدرات ذات الصفات الإدمانية العالية تبعاً لتأثيره على المخ والجهاز العصبي وكافة الأعضاء الحيوية للجسم. تدريجياً تزداد الجرعة التى تتعاطاها لتشعر بنفس ذات النشوة التى شعرت بها من أول مرة تعاطيت فيها الهيروين وبالتالي تزداد نسبة السموم في الجسم، ومع تلك الزيادة يستعصي عليك معرفة الطُرق الآمنة لتنظيف الجسم من الهيروين الأنسب لحالتك، وفيما يلي ذكر  لطريقة تنظيف الهيروين.. كيفية إجرائها ونتائجها، مع إرفاق أهم المعلومات التي تحتاجها عن مدة بقاء الهيروين في الجسم وتحليل المخدرات، لتدرك في النهاية الطريق الأمثل والأسرع للإقلاع عن ادمان الهيروين نهائياً.

تنظيف الجسم من الهيروين بالأدوية (مرحلة التخلص من سموم الهيروين)

تنظيف الجسم من الهيروين بالأدوية هي أسرع طريقة للتخلص من سموم الهيروين، شريطة أن تتم العملية تحت الإشراف الطبي المهني بما يتناسب مع وضع المدمن جسدياً ونفسياً، مع تقديم الخطوات المساعدة الأخرى لضمان السلامة.

كيف يتم تنظيف الجسم من الهيروين بالأدوية ؟

يتم تنظيف الجسم من الهيروين بالأدوية داخل مراكز علاج الإدمان المتخصصة والمعتمدة، حفاظاً على سلامة المدمن خلال مدة خروج الهيروين من الجسم.
فعّالية وأمان استخدام  أدوية علاج الهيروين تُضْمَن بالخطوات الآتية:

  1. الخضوع لتشخيص مهني لفحص المدمن والوقوف على حالته من أجل تحديد نوع وجرعة الدواء المُستخدم، لتفادي أي تداخلات دوائية خطيرة.
  2. التوقف عن تعاطي الهيروين نهائياً وبدء إدارة أعراض الانسحاب.
  3. استخدام الأدوية طوال مدة أعراض انسحاب الهيروين لخفض حدتها ومنح المدمن أقصى درجة ممكنة من الراحة والاسترخاء.
  4. إجراء تحليل مخدرات دوري للتأكد من انخفاض نسبة السموم.
  5. تخفيف جرعة الأدوية بالموازاة مع انخفاض نسبة  سموم الهيروين لتفادي الوقوع في الاعتماد عليها.
  6. الاعتماد على وصف مجموعة من الأغذية الصحية  للمساعدة في رفع كفاءة الجسم لطرد السموم ومدّه بالفيتامينات والمعادن المفقودة بسبب إدمان الهيروين، ومجانبة أي خلل عضوي ناشئ في تلك الفترة الحرجة.
  7. ضرورة تواجد فريق مهني للدعم النفسي، خاصة مع ظهور أعراض انسحابية نفسية، حيث يحتاج المدمن إلى تعامُل خاص لتحفيزه على استكمال مدة أعراض انسحاب المخدرات.
  8. المراقبة الدورية 24/24 لضمان استقرار الحالة، والتدخل السريع في حالة وجود أي مضاعفات، أو ضرورة تضمين نوع دوائي آخر يناسب الأعراض الظاهرة على المدمن ومنشأها.
  9. أخيراً خضوع المدمن لفحص مخدرات للتأكد من خلو الجسم نهائياً من سموم الهيروين.

ما هو دور الأدوية تحديداً في تنظيف الجسم من الهيروين؟

خطأ شائع وخطير يقع فيه أغلب المدمنين الراغبين في تنظيف الجسم من السموم أو إبطال مفعول الهيروين، وهو التعامل مع الأدوية المستخدمة في إدارة أعراض الانسحاب على أنها وسيلة لعلاج إدمان الهيروين نهائياً، وذلك يؤدي إلى عدة نتائج غير مرغوب فيها أهمها:

  1. الاتجاه إلى استخدام تلك الأدوية بصورة فردية مما يُعرّض المدمن ومنْ حوله للخطر.
  2. عدم استكمال برنامج علاج إدمان الهيروين والنتيجة الحتمية تكون الوقوع في الانتكاسة في حالة الإدمان الشديد.

وحتى نُزيل ذلك اللبس إليك دور الأدوية المستخدمة في مراحل معالجة إدمان الهيروين بالتحديد:

  1. تخفيف حدة أعراض انسحاب الهيروين الجسدية وتسكين الألم.
  2. العمل على ضبط الاستقرار النفسي، وخفض حدة الاضطراب العصبي.
  3. كبح رغبة تعاطي الهيروين أثناء عملية السحب.
  4. منح المدمن استقرار جسدي ونفسي مناسب يؤهله لتخطي تلك المرحلة.
  5. الرفع من كفاءة الأعضاء الداخلية المنوطة بطرد السموم من الجسم خاصة الكبد.
  6. منح المدمن درجات من التنشيط والطاقة للوصول إلى درجة ذهنية تمكّنه من التعامل الجيد مع عواطفه وأفكاره، مما يقلل ضغط الأفكار الإدمانية، ويرفع من نسب تخطي تلك المرحلة بسلام.
  7. إمكانية الاستمرار في استخدام بعض الأدوية خاصة منها المتعلّقة بالشق النفسي في برنامج التشخيص المزدوج، أو في مرحلة العلاج النفسي السلوكي، ولكن بجرعات دقيقة للغاية ومتدرجة.

ما سبق يؤكد لنا أن تنظيف الجسم من الهيروين بالأدوية يتم في مرحلة سحب السموم فقط، ويتم التوقف عن استخدامها. وسحب السموم لا يُعنى إطلاقاً علاج إدمان الهيروين، لأن أقصى نتيجة نصل إليها في تلك المرحلة هي منع زيادة خطورة تأثير السموم على الأعضاء الداخلية، أما آثار المخدر السابقة على عمل المخ والجهاز العصبي، جسدياً، نفسياً، فكرياً، سلوكياً مازالت باقية وتحتاج إلى علاج لمنع الانتكاسة، فالإدمان مرض عقلي في المقام الأول. 

هل يوجد ما يمكن تصنيفه بأسرع طريقة لتنظيف البول-الدم من الهيروين ؟

ربما أنت في حاجة لمعرفة أسرع طريقة لخروج الهيروين من الجسم تحسباً لظروف الخضوع لتحليل مخدرات عاجل، أو بسبب الأضرار الواقعة عليك نتيجة إدمان الهيروين على المستوى الاجتماعي والمهني، وعليه قد تنزلق في استخدام وسائل شائعة يراها البعض أسرع طريقة لتنظيف الهيروين من البول أو الدم، وفيما يلي ذكر لأسرع  وأفضل طريقة لتنظيف الجسم من الهيروين وأسباب تصنيفها على هذا الأساس.

أسرع طريقة لتنظيف الجسم والبول من الهيروين نهائياً هي التوقف عن تعاطي الهيروين لمدة لا تقل عن 7 أيام خلالها يتم  الخضوع لمرحلة سحب السموم من الجسم في مركز متخصص لعلاج الإدمان.. لماذا؟، إليك الإجابة:

  1. ضمان عدم حدوث مضاعفات أثناء خطوة سحب السموم من الجسم، وبالتالي الحفاظ على نجاحها.
  2. ضمان قدرة المدمن على تخطي أعراض انسحاب الهيروين بنجاح، مما يجنب الانتكاسة.
  3. ضمان عدم وجود تداخلات دوائية خطيرة أثناء العلاج.
  4. ضمان عدم وقوع المدمن في إدمان العقاقير المستخدمة في العلاج.
  5. التأكد التام من خلو الجسم من الهيروين عن طريق الفحوصات والتحاليل الدورية طوال فترة سحب سموم الهيروين من الجسم، أي أنك قبل الخروج تتأكد من سلبية تحليل المخدرات.
  6. معرفة كيفية التخلّص من آثار الهيروين في الشعر خاصة مع استمرارها لمدة 90 يوماً.
  7. استلام تقرير شامل بآثار سموم الهيروين على الجسم، وما يحتاجه المدمن بشكل دقيق للتخلص من إدمان الهيروين.

 راسلنا على 01154333341

ما مدى فعالية الطرق الشائعة الأخرى لتنظيف الجسم من الهيروين؟

هناك بعض الطُرق التي شاع استخدامها بشكل سريع اعتقاداً من البعض إنها تعمل على تنظيف الجسم من الهيروين.. وإليك  ذكر لتلك الطُرق مع توضيح حقيقة فعاليتها.

  1.   شُرب الماء والسوائل بكميات كبيرة
  2. الأعشاب والمواد الطبيعية
  3. شُرب الحمضيات كالخل
  4. استخدام العقاقير الطبية كأدوية منع الحمل

شُرب الماء والسوائل بكميات كبيرة

قد يكون شرب الماء مفيداً في تحفيز الأعضاء الداخلية لطرد السموم خارج الجسم، إلا أنه في حالة سموم الهيروين، لا يمكن أن يساعد في طرد السموم بسبب ارتفاع نسبتها، ضف إلى ذلك أن شرب الماء يحتاج إلى وسائل أخرى نظراً لقدرته المحدودة والتي تحتاج إلى مدة زمنية طويلة لتنظيف الجسم تماماً من أي سموم.

شُرب الحمضيات كالخل

تلك الوسيلة يستخدمها المدمنون غالباً لا لتنظيف الجسم من الهيروين، بل لخداع تحليل المخدرات وتشويش نتيجته، إلا أن الأمر غير فعّال لأن السموم باقية، ناهيك عن تفطّن الجهات المسؤولة لتلك الوسيلة وبالتالي أصبحت عملية كشفها باستخدام الوسائل الحديثة مُتاحة، كما أن شُرب الحمضيات بكميات عالية يُسبب أضرار وخيمة على المدمن خاصة على مستوى الجهاز الهضمي

استخدام العقاقير الطبية كأدوية منع الحمل

طريقة أخرى لخداع تحليل الهيروين في الدم والبول، ولكن الأمر لا يُجدي نفعاً حيث تظل نتيجة التحليل إيجابية، ناهيك عن الأضرار الجسيمة التي تقع على المدمن خصوصاً على مستوى الهرمونات الذكورية نتيجة تناول تلك العقاقير.

الأعشاب والمواد الطبيعية

قد يتجه البعض لشُرب الأعشاب أو حتى مضغها نيئة ، وشرب عصائر الخضروات الورقية كالفجل والجرجير وغيرها، وفي الحقيقة إن استخدام الأعشاب لتنظيف الجسم من الهيروين ليس له نتائج فعالة، نظراً لقدرة الأعشاب المحدودة على طرد السموم من الجسم، وبالتالي تحتاج إلى فترة زمنية طويلة، بجانب وسائل أخرى مساعدة، ناهيك عن خطورة استخدامها على المدمن بدون تشخيص أو استشارة طبية، نظراً للتدخلات الدوائية الخطيرة التي قد تحدث جرّاء تناولها مع حالة إدمان الهيروين وتواجد سمومه.

معلومات عن الطرق الشائعة لتنظيف الجسم من الهيروين

الطرق الشائعة لتنظيف الجسم من الهيروين

في بعض الحالات وبعد الخضوع لمرحلة تنظيف الجسم من الهيروين بطريقة مهنية يحتاج بعض الأشخاص إلى التعرُّف على كل ما يخص تحليل الهيروين في البول والدم  للتمكن من إجرائهما بشكل فردي، لمتابعة خلو الجسم من السموم، وإليك كل ما تود معرفته عن تحليل الهيروين في الدم والبول.

 تحليل الهيروين في الدم والبول بعد التنظيف

يتم استخدام تحليل الهيروين في الدم والبول بعد التنظيف للتأكد من خلو الجسم والدم وكذلك البول من أي آثار للهيروين وشوائبه، ويتم الاستعانة بتحليل الهيروين خلال مرحلة الانسحاب والديتوكس،  أم عن السؤال حول هل يظهر الهيروين في تحليل الدم ؟

نعم قد يظهر الهيروين في تحليل الدم في بعض الحالات مثل حالات التسمم والجرعات الزائدة التعاطي المنتظم، ولكن بعد تنظيف الجسم من الهيروين لا يظهر المخدر وهناك أنواع لتحليل الهيروين في الدم منها:

طريقة المقايسة المناعية

من طرق تحليل الهيروين فى الدم طريقة المقايسة المناعية Immunoassay  حيث تقوم الأجسام المضادة ( نوع من البروتينات التى تم تصنيعها لتلتصق خصيصاً بالهيروين) برصد الهيروين ونواتج تكسيره فى الجسم، ولذلك هذا الاختبار دقيق جداً فهو لا يرصد أى نوع آخر من المخدرات..

طريقة الاستشراب

طريقة الاستشراب هي التحليل الكروماتوجرافي Chromatography  وهى طريقة تحليلية يتم فيها فصل مخدر الهيروين من الدم، وهو أكثر الطرق دقةً في رصد نوع معين من المخدرات والتى يتم استخدامها في تحليل السموم فى الدم.

أما تحليل الهيروين في البول يتم من خلال وضع شرائط فى عينة البول المراد تحليلها، وعند وجود الحد الأدنى من الهيروين أو أياً من المخدرات الأفيونية تُعطى نتيجة إيجابية بتغير لونها..

ماذا بعد تنظيف الجسم من الهيروين ؟

تنظيف الجسم من الهيروين يُعنى أنك تخلصت من نسبة السموم الكيميائية بالفعل، لكن لم تتخلص بعد من :

  1. الأمراض النفسية المُصاحبة لإدمان الهيروين نتيجة الخلل الحاصل في وظيفة المخ و الجهاز العصبي المركزي.
  2. الاضطراب الجسدي على مستوى نظام الأعضاء الداخلية بشكل كامل نتيجة آثار سموم المخدرات.
  3. سيطرة الإدمان على مستويات كيمياء المخ، وبالتالي التحكم في الأفكار، العاطفة، السلوك.
  4. المعاناة من أعراض انسحاب الهيروين طويلة المدى كالاكتئاب، الأرق، رغبة التعاطي الشديدة، الصداع، التقلُّبات المزاجية.
  5. سلوكيات الإدمان الراسخة بشكل أساسي في روتين يومك.
  6. احتياجك لتعاطي المخدر من أجل التأقلم مع أنماط الحياة وضغوطاتها.
  7. مسببات الإدمان الأساسية التي دفعتك إلى تعاطي المخدرات من البداية والمتمثلة في العيوب الشخصية، الأمراض النفسية الوراثية إن وجدت، سمات الشخصية المدمنة المتكوّنة نتيجة التجارب البيئية والاجتماعية الحياتية على امتدادها.

كُل هذا يجعل إدمان الهيروين ممتداً معك حتى بعد التخلص من سمومه، وبالتالي ترتفع احتمالات الوقوع في الانتكاسة بنسب عالية جداً تُقارب اليقين طبقاً للدلائل الطبية، لذا بعد تنظيف الجسم من الهيروين يجب الخضوع لبقية مراحل علاج إدمان الهيروين.. المتمثلة في المعالجة النفسية، التأهيل السلوكي، برنامج الرعاية اللاحقة، إذا كُنت تريد حقاُ تنظيف الجسم من سموم الهيروين وتخليص العقل من إدمان الهيروين نهائياً اتصل الآن على 01154333341

الخلاصة:- تنظيف الجسم من الهيروين يعنى التخلص من سمومه فقط، لكن للتخلص النهائي من إدمان الهيروين يتم بالخضوع إلى طُرق الإقلاع عن إدمان الهيروين من خلال برنامج شامل يتضمن الأدوية والعلاج النفسي، وإذا كنت بحاجة للمساعدة في تنظيف الجسم من الهيروين أو علاجه بشكل نهائي يمكنك الاتصال بمركز الهضبة للطب النفسي وعلاج الإدمان من خلال رقم الواتس السابق ذكره.

الكاتب/ أ. بسنت